اضف موقعك
  
اضف سيرتك
  
اضف نشاطك
 
 
 
 
 
 
              

زراعه الاسبرجس

زراعة الاسبرجس
الاسبرجس او الهليون من العائله الزنبقيه والتربة المناسبة لزراعته معظم انواع الاراضى الرمليه والخفيفه وهو من محاصيل الخضر الغير تقليديه واصناف الاسبرجس قليله بالنسبه لاصناف الخضر ويختلف موسم جمع المحصول باختلاف موسم النمو ودرجات الحراره والاسواق الاوروبيه تتطلب المهاميز البيضاء من الاسبرجس لذلك يتم الانتاج للتصدير 



التربه المناسبه لزراعة الاسبرجس/ اصناف الاسبرجس / انتاج اقراص الاسبرجس/ زراعة مشتل الهليون / كميه التقاوى لزراعة فدان الاسبرجس/تسميد الاسبرجس/محصول الاسبرجس /كمية انتاج الاسبرجس /انتاج المهاميز البيضاء من الاسبرجس /اعداد  الاسبرجس للتسويق/ تخزين الاسبرجس / الوصف النباتى للاسبرجس /الاسم العلمى لنبات الاسبرجس


تحتوى العائله الزنبقيه 
 على عدد من الاجناس ومن اهم هذة الأجناس التى تتبعها جنس  و يشمل هذا الجنس 150 نوعا من الهليون البر و يوجد فيها أكثر من 10 أنواع ذات أهميه إقتصاديه يزرع بعض منها كنباتات للزينه و البعض الأخر لإستخدامها فى الصناعات الطبيه و النوع الوحيد الذى يزرع كنبات خضار

الأسبرجس محصول مصري قديم عرفه المصريون القدماء حيث وجدت نقوشه علي معابدهم وأثارهم ويبدو أنه كان يزرع كنبات طبي حيث يستخلص منه بعض العقاقير التي تستعمل في علاج بعض الأمراض ومن مصر نقله الرومان إلي أوروبا وأسيا ثم إنتقل بعد ذلك إلي أمريكا وبعض القارات.وعرف نبات الأسبرجس في مصر قديما بإسم كشك ألمظ أو الهليون وما زال يزرع منه مساحات محدودة في مصر

 وهومحصول تجود زراعته في معظم الأراضي الرملية والخفيفة معمر يمكث في الأرض سنوات عديدة حوالي 15 سنة وهو نبات قليل الإصابة بالأمراض والحشرات لذا فإن البرامج الوقائية في الأسبرجس سهلة وهناك طلب كبير علي المحصول الطازج في الأسواق الأوروبية خاصة في فصل الشتاء والربيع لذلك فالهدف الأساسي من زراعته في مصر هو التصدير وههو نبات يتحمل العطش والملوحة ينمو تحت ظروف القلوية وهو ما تتميز به معظم الأراضي المصرية

الأسم والتقسيم العلمي للأسبرجس
 ( الهليون )
Asparagus
الاسم العلمى 
 Asparagus officinalis
العائله الزنبقيه 
liliaceace

الوصف النباتي للأسبرجس

وهو نبات عشبي معمر يموت مجموعة الخضري في أواخر الخريف وأوائل الشتاء ويتجدد نموه الخضري في الربيع من كل عام عند زراعة نبات الأسبرجس ( الهليون ) بالبذره يتكون جذر إسطوانى اولى للبادره يستمر لمدة 3 شهور تقريبا ثم يموت بعد ذلك وفى هذه الفتره يكون قد تكون جذور لحميه من قاعده الساق و يوجد على الجذور اللحمية جذور ليفيه ووظيفة هذه الجذور هى تخزين المواد الغذائيه والماده الأساسيه التى تخزن بها هى السكروز كما إنها تقوم ايضا بإمتصاص الماء والعتاصر الغذائيه من التربه بواسطة الجذور الليفية عليها وقد وجد أن قطع أو تلف أطراف هذه الجذور اللحميه يسبب موتها او وقفها عن النمو نهائيا ولذلك يجب الإحتراس الشديد أثناء عملية الشتل

يعتبر الإسبرجس من محاصيل الخضر الغير تقليديه بجمهورية مصر العربيه وهو محصول تصديري من الرجه الولى تبشر الدرسات الأوليه بمكانته التصديريه الهامه. نظرا لظهورة فى الأسواق – خاصة الأوروبيه – مبكرا عن أى محصول

التربه المناسبه 

يمكن زراعة الإسبرجس في أنواع عديدة من الأراضي وأفضل أنواع الأراضي الصالحه لزراعة نباتات الأسبرجس المعمره

 هى التربه العميقه الغير متماسكه الخفيفه مثل الأراضي الرمليه والصفراء جيدة الصرف 
أما الأراضي الثقيله فليست الأجود ولكنها تكون مرضيه لزراعة الأسبرجس مالم تكن ثقيلة بالدرجة التى تؤثر على نمو الأقراص، الجذور السميكه المخزنة
هذا علاوة على أن الأراضي الثقيله صعبه فى خدمتها بجانب أنها تدفأ وترتفع درجة حرارتها ببطء 
وينمو الإسبرجس بنجاح فى الأراضى المالحه أو ذات الملوحه العاليه جدا بالمقارنه بالعديد من المحاصيل النباتيه الأخرى 

الأصناف 

تعتبر أصناف الإسبرجس قليله بمقارنتها بأصناف الخضر الأخرى وعلى الرغم من قلة هذه الأصناف فأن الفروق بينها ليست واضحه وعموما فقد أثبتت الأصناف التاليه نجاحا بكل من جنوب التحرير والنوباريه والجيزة والأسماعيليه وهذه الأصناف هى 

مارى واشنتجون
وهو صنف مقاوم جزئيا لمرض الصدأ ومهاميزة ذات لون أخضر غامق بالتعرض لضوء الشمس ولها صفات تجاريه ممتازة من حيث التبكير وقوة النمو وحجم وجودة المهاميز 

 يو يس157
وهو صنف هجين ذى مهاميز خضراء ذات مواصفات جيدة ومحصوله عالى حتى تحت ظروف درجات الحرارة المرتفعه 

إنتاج الأقراص

هناك طريقات لإنتاج الأقراص وهما

زراعة المشتل

يلزم لزراعة فدان إسبرجس مشتل مساحته 3قيراط تختار له الأراضي الجيدة. تخدم بالحرث والتزحيف مرتين حتى تصبح التربه ناعمه جدا . ويبدأ زراعة البذور من منتصف فبراير حتى منتصف أبريل 

 ولا داعى لنقع البذور حيث أن درجة الحرارة فى التربه الخفيفه تكون مناسبة للإنبات وتنبت البذور فى خلال 3-5 أسابيع 
تقسم أرض المشتل لأحواض بطول 2متر وعرض متر أو 3×2 متر ويتم تسطير الأحواض الى سطور بين السطر والآخر 50 يم على ان يكون عمق السطر مابين 2-3سم 

وتوضع البذور بالسطر على أن يكون بين البذرة والأخرى مسافة 10 سم ثم تغطى البذور بالثرى وتروى الأرض ريا هادئا حتى لا تجرف البذرة يوالى الرى حسب نوع التربه بحيث يحافظ على الرطوبه حول مرقد البذور وعادة مايكون الرى كل 2 يوم وبعد إتمام الإنبات تزاد فترات الرى تدريجيا حسب حالة النباتات والتربه والظروف الجويه 

يراعى أختيار أرض المشتل خالية من الحشائش خاصة النجيل والسعد ويفضل رى الأرض ريه كدابه قبل الحرث بمدة 2-3 أسابيع ثم يبدأ الحرث والتشميس للتخلص من بذور الحشائش الموجودة على أن يوالى المشتل العزيق بعد ظهور الفرع الثنى من البذور حيث تكون النباتات قادره على تجديد نفسها حتى ولو أزيلت نمواتها خطأ اثناء العزيق 

تضاف الأسمده العضويه للثلاث قراريط بمعدل 2.5 متر مكعب ينثر عليها 25كجم سوبر فوسفات بين الحرثتين قبل الزراعه ثم يضاف خلطه من الأسمده الكيميائيه عبارة عن 5كجم سلفات نشادر +كجم سوبر فوسفات +5كجم سلفات بوتاسيوم تسر بين السطور إعتبارا من شهر بعد تمام الِإنبات تكرر إضافة نفس الخلطه مرة أخرى كل شهر حتى شهر أكتوبر 

تنتقل الأقراص للأرض المستديمه فى شهر يناير التالى. يتم ذلك بقطع النموات الخضريه القديمه ، ثم الحفر حول الأقراص بحرص وعنايه حتى لا تجرح الجذور 

هذا ويجب مراعاة زراعة الأقراص فى الأرض المستديمه مباشرة بقدر الإمكان ويتم إنتخاب الأقراص الكبيرة وإستبعاد الأقراص الصغيره كذلك المؤنثه لإنخفاض محصولها 

- زراعة البذور في الأراض المستديمه مباشرة
يتم الزراعه بالبذور مباشرة فى الأرض المستديمه إذا أمكن تحميل الأسبرجس على زراعات القرعيات أو الطماطم أو الفاصوليا المخدومه جيدا وتتم الزراعه على مسافات 120-150سم بين الخطوط على أن توضع البذور فى باطن الخط على أبعاد 30سم بين البذرة والأخرى 

أما فى حالة الزراعه تحت نظم الرى بالتنقيط فيجب أن تكون المسافه بين خطوط الأنابيب 150سم والمسافه بين النقاطات 60سم على أن تزرع البذور بمعدل بذرتين على جانبي كل نقاط بمسافة 15سم بين النقاط وكل بذرة فى دائرة رطوبة النقاط بطول خط الأنابيب وبذا تكون مسافة الزراعه عموما 30سم بين البذرة والأخرى 

يراعى إضافة 20متر مكعب سباخ بلدى فى خطوط الزراعه يعاد الترديم عليها بخط شقوق مجاورة لها للزراعه في باطنها على أن تزرع بذور المحصول المحمل أو شتلاته على الريشه العماله فوق الأسمده العضويه هذا ويراعى نثر 200كجم سوبر فوسفات على الأسمده العضويه قبل الترديم عليها 
ومن حيث الأسمده المعدنيه فتضاف خلطه من سلفات النشادر والسوبرفوسفات وسلفات البوتاسيوم بمعدل 50+ 75+50كجم على الترتيب فى أول أبريل ومنتصف مايو واوئل يوليو وأوائل أغسطس أما فى المنتصف سبتمبر فيضاف 50كجم فوسفات مع 50كجم سلفات بوتاسيوم 

كمية التقاوى

يلزم لزراعة الفدان جوالى 10آلاف قرص وهذه تنتج من حوالى 250جم بذور الاسبرجس عاليه فيمكن زراعة البذور منفرده حيث من الصعب الخف إذا نمت الأقراص المتزاحمه لتداخل الجذور وصعوبه فصلها بعد التقليع دون اضرار 

التسميد فى الأراضي المستديمه

يبدأ التسميد فى الأرض المستديمه فى العام الثانى من الزراعه بالبذور سواء بالمشتل أو بالأرض المستديمه ويتم ذلك بالترديم على الأقراص ونقل باطن الخط بعيدا عن مكان الأقراص ويضاف 20متر سباخ بلدى تام التحلل فى باطن الخط الجديد ثم يعاد الترديم عليه بعد إضافة معه 200كجم سوبر فوسفات وذلك بفج خط جديد للرى 
تضاف نفس الخلطات فى نفس المواعيد السابق إستخدمها فى الزراعه بالبذورمباشرة
يتم سنويا هذا الأسلوب بنفس المعدلات 

مواعيد وطول موسم الجمع

يختلف عمر الزراعه الذى يمكن أن يبدأ عنده جمع المحصول وطول فترة الجمع بإختلاف طول موسم النمو فى كل منطقه حسب درجات الحرارة السائدة وعموما فيمكن جمع المحصول بعد عام من نقل الأقراص الى الأرض المستديمه أو عامين من زراعه البذور مباشرة فى الأرض المستديمه لمده 2-3 أسابيع ويمتد موسم الجمع التالى لمدة 6-8 أسابيع وفى المواسم التاليه قد يمتد الى 10-12 أسبوعا 

هذا ويجب عدم زيادة فترات الجمع بل يجب أن يوقف الجمع مباشرة بمجرد بدء ظهور المهاميز الرفيعه ( سمك القلم الرصاص أو السيجارة ) الغير مرغوبه تجاريا حيث أن زيادة فترات الجمع تكون على حساب محصول العام التالى 

جمع المحصول 

يبدأ الأعداد لجمع المحصول بجذب أفرع النباتات الخضراء بزاويه 45 بعيدا عن مركز الأقراص لإزالة جميع النموات الخضريه ولاينصح بحش النموات الخضريه حيث أن الأجزاء الباقيه من السياقن سواء فوق أو تحت سطح التربه ستجدد نمواتها مما يعيق نمو المهاميز الجديده ويتوقف ميعاد التقليع حسب المناطق ودرجات الحرارة الملائمه لإنتاج المهاميز وعموما فيجب أن تكون درجات الحرارة السائدة بعد إزالة النموات الخضريه حول 15 درجة

تختلف فترات جمع المحصول بإختلاف درجات الحرارة السائدة فى المنطقه فى المنطقه ففى درجات الحرارة المنخفضه يكون الجمع كل 3 أيام تقل هذه الفترة بإرتفاع درجات الحرارة الى أن تصل الى الجمع اليومي وقد يصل الى الجمع مرتين فى اليوم الواحد 

يتم قطع المهاميز بطول 21-23 سم على أن يكون نصف هذا الطول على الأقل فوق سطح التربه ويتم قطع المهاميز بالسكين الخاص بالأسبرجس وهذا يتطلب مهارة وخبرة خاصة لحين إكتسابها يمكن الجمع بالحفر بالأصبع في الأراضي الخفيفه بجوار المهماز بعيدا عن مركز القرص ثم يجذب المهماز بميل الورقه 

هذا يجب مراعاة عدم قطع المهاميز فوق سطح التربه حيث أن الجزء المتروك بعد ذلك من المهاميز فى النمو على حساب المهاميز الجديده مما يقلل المحصول النهائي 

كمية الإنتاج

كما بينا سابقا فإن الإسبرجس محصول معمر يبدأ إنتاجه من العام الثانى لبدء الزراعه يتزايد المحصول حتى يثبت إبتدأ من العام الرابع ويتسمر فى هذه الحدود حتى العام الخامس عشر وذلك حسب العناية بالزراعات وعدم إطلة فترات الجمع بالجمع الجائر للمهاميز الرفيعه وعموما يمكن توقع الإنتاج التالى 
يقدر إنتاج الفدان فى 
العام الثانى بحوالى 500- 750كجم 
العام الثالث بحوالى 100- 1500كجم 
العام الرابع بحوالى 2500- 3000كجم 
حتى العام الخامس عشر 

إنتاج المهاميز البيضاء 

تتطلب بعض الأسواق الأوروبيه تصدير المهاميز تصدير المهاميز البيضاء بسعر يزيد عن 5% عن سعر المهاميز الخضراء أن لم يكن أزيد من ذلك وهذا لا يتطلب سوى الترديم على الأقراص حوالى 20-22سم ويتم الجمع بإزاله التربه عند الجمع وإزالة المهاميز من تحت سطح التربه قبل تعرضها لضوء الشمس 
ويجرى معهد بحوث البساتين بعض التجارب لتقليل تكلفة إنتاج وجمع المهاميز البيضاء وحين الإنتهاء من هذه التجارب سوف يعمم أفضلها إنتاجا وأقلها تكلفة 

الإعداد للتسويق 

يجب نقل المهاميز مباشرة من الحقل الى مكان مظلل على الأقل بعيدا عن أشعة الشمس عقب الجمع قدر الإمكان 
تحضر المهاميز بعد ذلك للتسويق بتدرجها حسب الأحجام مع تسوية قواعدها بحيث تكون فى طول واحد وربطها فى حزم بالأستيك المطاط وكل حزمة 4/1 أو 2/1 كجم وذلك حسب طلب الأسواق المختلفه 

وفى بعض الأحوال قد توضع المهاميز فى صناديق دون تربيط على ان تدرج وتربط وتساوى الحزم فى أسواق التجزئه وأن كان لكل أسلوب سعره فى كل سوق 

هذا ويجب ملاحظة أن المهاميز تكون فى جميع الاحوال سواء الحزم أو السائبه بدون تربيط فى وضع رأسي بحيث تكون قواعدها للأسفل 

تخزين المحصول 

يمكن تخزين محصول الأسبرجس تحت الظروف المحلية حاليا لتجميع محصول جمعتين للتسويق فى وقت واحد على مدى أسبوع على الأكثر بتخزين المهاميز قائمه على درجة 2مْ ورطوبه نسبيه 95% مع غمر 2-3 سم من قواعد المهاميز