خطوات تنفيذ انشاء الحديقة

خطوات انشاء الحديقة تبدا بتخطيط الرسم على الارض ثم تميز اماكن الاسيجة واحواض الزهور وتسوى سطح التربه ثم تركب مواسير المياه ثم يتم انشاء الطرق والمشايات وبعد ذلك نبدا بزراعة النباتات 


الرسم بالجير على الارض /تميز الطرق الرئيسية /تميز اماكن الاسيجه واحواض الزهور/تحديد اماكن المنشأت /تركيب المواسير/انشاء الطرق والمشايات/تجهيز الارض للزراعة 


تبدأ خطوات انشاء الحديقة بتخطيط الرسم على الارض و لتحقيق ذلك ممكن يستعمل مثلث المساح و الشواخص فى المساحات الكبيرة – اما فى المساحات الصغيرة فيستعمل الشريط و الوتد و الحبل 

ترسم الخطوط على الارض بالجير الجاف او معلق ااجير فى الماء و عادة يكون ترتيب توقيع الرسم و تنفيذ الإنشاء كالآتى 

1-تميز حدود و اماكن الطرق الرئيسية و الفرعية على الارض و تدق اوتاد فى اول كل حد و نهايته

2-تميز اماكن الاسيجة بحيث تبعد 50 سم على الاقل من مبانى السور 

3-تميز اماكن احواض الزهور و تدق اوتاد فى اركانها 

4-تحدد اماكن المنشآت كالبرجولا او المزوله او المقاعد و يفضل البدء فى اقامتها و بنائها فى هذه المرحلة قبل عمليات الزراعة حتى يمكن التخلص من مخلفات اعمال البناء 

5-يسوي سطح الارض او جزء منها عند المنسوب المطلوب بواسطة الميزان 
 فى المساحات الكبيرة ) و الاوتاد و لوح خشب طويل و ميزان الماء العادى ( في المساحات الصغيرة ) و ذلك عند اسفل آخر درجات سلم المنزل و بالقرب منها , تثبت اوتاد تكون قمتها على نفس المستوى بوضع لوح الخشب عند اسفل درجة السلم و فوق قمة الوتد فى وضع افقى بواسطة ميزان الماء و تدق اوتاد اخري بعد ذلك على نفس مستوى الاوتاد التى وضعت عند المنسوب المطلوب و بنفس الطريقة , و يمكن بتوزيع هذه الاوتاد على حدود الطرق و الاحواض و المسطحات و فى وسطها تحديد اعمال الحفر و الردم المطلوبة فى جميع اجزاء الحديقة

تستخدم الآن اشعة الليزر فى تسوية سطح الارض (خاصة فى المساحات الكبيرة و هي طريقة اكثر دقة ) و قد يفيد فى عملية التسوية غمر الارض بالماء حيث يفيد ذلك فى تحديد الاماكن المنخفضة و إنبات بذور الحشائش الغريبة و هبوطها الى المستوى الذى ستكون عليه بعد الزراعة

6-تركيب مواسير المياه و الحنفيات مختفية بجوار سور الحديقة او على جوانب الطرق تحت مستوى منسوب الحديقة 

7- تنشأ الطرق و المشايات على المنسوب المطلوب و تحدد جوانبها بواسطة الحبال التى تشد على االاوتاد التى سبق وضعها و تعمل الدكة او الاساس اللازم للرصف 

و ليكن معلوما ان منسوب الطرق منخفض عن المستوي الاخضر بمقدار 10 -15 سم فى حدائق المدن التى تروي بالخرطوم او بالرشاشات , بينما يرتفع منسوب الطريق عن مستوى السطح الاخضر بمقدار 10 -15 سم فى حدائق الارياف و التى تروي من القنوات

اما عند رصف الطرق بالبلاط او غيرها من المواد فإن منسوب الطريق يكون فى نفس مستوي المسطح الاخضر , و يراعى ازالة مخلفات انشاء الطرق قبل البدء فى زراعة الحديقة 

8-تجهز الارض بغد ذلك للزراعة فإذا كانت ارض زراعية جيدة تنظف من مخلفات البناء و تعزق لعمق 50 سم و تروي , و عند جفافها تعزق و تخلط بالسماد البلدى القديم المتحلل او اى كومبوست جيد التحلل و تروى و يعاد عزقها و تشميسها و يعاد ذلك عدة مرات 

اذا كانت الارض غير زراعية كأرض المنازل تزال التربة على اعماق مختلفة فيحفر للشجر جور ابعادها 1 *1*1 م و للشجيرة و المتسلقات 50 *50*50 سم و تحفر احواض الزهور لعمق 30 سم و المسطحات الخضراء لعمق 20 سم

و تحفر للاسيجة خنادق بعمق و عرض 50 *50 سم

تردم الحديقة كلها عدا الطرق و المشايات بمخلوط التربة الجيدة او الطمى الناعم مع السماد البلدى القديم بنسبة 3 :1 

9-تزرع النباتات المختلفة كل حسب طريقته و يعتنى بعمليات الرى و الخدمة و تنقية الحشائش اولا باول حتى تصل الحديقة الى اوجها و شكلها النهائى محققة الغرض الذى انشأت من اجله حيثالراحة و المتعة و الجمال

هذا و يراعى عند استغراق عملية الانشاء لوقت طويل ( عدة سنوات مثلا ) كما يحدث عند انشاء الحدائق العامة و حدائق المدن و المستشفيات ان تزرع الاشجار بجميع انواعها ( اشجار الظل و الزينة و الفاكهة و مصدات الرياح ) بمجرد امكان ذلك حيث انها تحتاج الى وقت لوصولها الى الحجم الطبيعى الذى يحقق الغرض من زراعتها 


 كتاب فن تصميم وتنسيق الحدائق 
 معهدبحوث البساتين – مركز البحوث الزراعية

Printfriendly