التخطيط الهندسى المتناظر للحديقه formal landscape

التخطيط الهندسى المتناظر هوطريقة من طرق تنسيق الحدائق ان تكون الحديقة متناظرة يتكرر بها الاشكال الهندسية بنظام هندسى متماثل فى جميع اجزائها وبشكل يحقق التوازن وقد يكون التناظر دائرى او تناظر شعاعى او تناظر محورى 


التناظر المحورى /التناظر الشعاعى او الدائرى /خصائص النظام الهندسى المتناظر 

السابق:التسلسل التاريخى لتنسيق الحدائق 

هناك نظامان اساسيان لتخطيط الحدائق 


التخطيط الهندسي المتناظر
 Formal Landscape 

و هو من ابتكار الانسان و فيه تكون الحديقة متناظرة يتكرر فيها الشكل او الاشكال بنظام هندسى متماثل فى جميع أجزائها و بشكل يحقق نوعا من التوازن المقبول و للتناظر وجهان 

التناظر المحورى 
و فيه يكون التكرار على جانبى محور اساسي واحد و يسمى بالتناظر الثنائي و إذا كان هناك محوران اساسيان متعامدان عرف التناظر عندئذ بالتناظر الرباعى أما إذا كان التكرار على عدة محاور فرعية متعامدة على المحور الاصلى أو موازية له سمى التناظر عندئذ بالمتضاعف أو المتكرر

و المحور الاساسى هو أهم و أقوى خط فى تصميم الحدائق الهندسية , و يقع غالبا على الخط الوسطى الذى يقسم الحديقة إلى قسمين متناظرين
 ( كل منههما صورة مرآة للآخر)

و يمثل المحور الاساسى إما بطريق رئيسى أو حوض مائي هندسي أو شريط من المسطح الأخضر...إلخ

و يجب دائما ترك المحور الرئيسى مفتوح أمام خط البصر .. أما المحاور الثانوية فتكون متعامدة تماما على المحور الأساسى أو موازية له , لكنها أقل عرضا و قد تكون أقل طولا

التناظر الشعاعى أو الدائرى  

و فيه يكون التكرار كأشعة خارجة من مركز دائرة أو مركز بيضاوى أو مربع او مستطيل أو من مركز نصف دائرة على أبعاد متساوية , شريطة أن يكون هذا المركز هو 
أهم و أقوى جزء فى الحديقة , حيث يجمل عادة بنافورة أو حوض ماء أو حوض أزهار 

, إلا إن هذا التنسيق يشترط فيه إستواء سطح أرض الحديقة تماما و أن تكون مساحتها صغيرة و محدودة لتشملهل النظرة الواحدة , و هى تصلح للميادين ( سواء مانت عادسة أو غاطسة ) حيث يمكن روئيتها كاملة من فوق الأماكن المرتفعة

يمكن فى التنسيقات الشعاعية رصف الطرق و المشايات بالبلاط أو ابالزلط الملون , و قد تكون الاشعة عبارة عن أشرطة من المسطح الأخضر تحصر فيما بينها أحواض الزهور بشرط أن تتفق أشكال هذه الاحواض مع الشكل الشعاعى و أن تتركز فى آخر 
( أطرف )
الشعاعات

و يلائم التنسيق الهندسي المتناظر ظروف الحدائق الصغيرة المساحة ( كالحدائق المنزلية و حدائق المبانى ). فجميع المبانى العامة و الحكومية و المدارس و المستشفيات تصمم حدائقها هندسيا لأن الغرض الاساسى منها هو الوصول سريعا إلى المبنى و ليس التنزه فيها 



و من خصائص النظام الهندسى المتناظر  

• أن الخطوط فيه مستقيمة و تتصل مع بعضها بزوايا غالبا ما تكون قائمة و قد تكون الخطوط دائرية كما فى التصميمات الشعاعية 

• تعتبر الطرق و المشايات من أبرز معالم الحديقة المتناظرة شريطة أن يتناسي طولها و عرضها مع ابعاد الحديقة و أن تنتهى إلى غرض مناسب ( مقعد أو زهرية ) و ان تبتعد عن نوافذ المبنى أو المنزل

• يجب أن تنتظم حدود و أشكال أحواض الأزهار مع إتجاهات المشايات الرئيسية و الفرعية 

• تزرع الأشجار و الشجيرات من نوع واحد متناظرة التوزيع و على أبعاد متماثلة و يفضل إختيار النباتا منتظمة الشكل و التفريع مثل شجرة عيد الميلاد و السرو و الصنوبر و البومبكس و النخيل بأنواعه و من الشجيرات التويا و المورايا و من العشبيات الكوكيا

• يمكن تشكيل الاسيجة و الأشجار و الشجيرات بالقص و إعطائها شكل هندسى ملائم لطبيعة التنسيق و يصلح لهذا الغرض : الفيكس نيتدا –الدودنيا-البتسبورم-الدورانتا- البوكسس

• تفضل الارض مستوية السطح لإنشاء الحديقة المتناظرة لأنها تسمح بإستيعاب جمالها فى نظرة واحدة , و لكن عند وجود إنحدار بسيط تصمم المحاور و الطرق موازيى لهذا الإنحدار و ليست متعامدة عليه , أو تقسو الارض إلى مستويات ( مصاطب) يربط بينها بالسلالم

و من أهم أمثلة الحدائق الهنديسة المتناظرة فى مصر : حديقة الاندلس بالقاهرة و حديقة انطونيادس بالأسكندرية 



كتاب فن تصميم وتنسيق الحدائق 
مركز البحوث الزراعية

Printfriendly