Pird of paradise عصفور الجنة



عصفور الجنة من ابصال الزينة المعمرة الزهرية الصالحة للقطف وتبقى فترة طويلة قبل ان تذبل يتكاثر بالريزومات المدادة وموطن زهور عصفور الجنة الاصلى جنوب افريقيا وهى ازهار مرغوبة جدا ويوجد منها الوان عديدة منها الارجوانى والاصفر والازرق 


 عصفور الجنة
Pird of paradise 

الاسم العلمى 
Strelitzia reginae (F.Strelitziaceae)

يعتبر عصفور الجنة من ابصال الزينة المعمرة التى تعطى ريزومات مدادة تحت سطح التربه .يعطى ازهارة فى نورات طرفية عديدة الالوان تخرج من اباط الاوراق وشكل الزهرة العام يشبة العصفور 
ازهارة مرغوبة جدا فى القطف التجارى ويزرع فى احواض لتجميل الحدائق والمتنزهات 

التكاثر

اما جنسيا بالبذور 

والتى يتم الحصول هليها بالتلقيح الصناعى فى الصباح الباكر وتزرع البذور فى الربيع (مارس وابريل ) ويلاحظ ان انبات بذولا العصفور بطئ لذلك يجب معاملتها بالنقع فى محلول مخفف من حمض الكبريتيك 10% لمدة نصف ساعة او فى محلول صودا كاوية او تصنفر القصرة بصنفرة حدادى ثم تزرع فى اصص صغيرة على عمق 2 سم وتوضع فى صوبة مدفئة بعد الانبات تدور البادرات فى اصص او اكياس بلاستيك قطرها 15 سم وتترك فيها حتى يصل طولها الى 25-30 سم حيث تنقل الى اصص اكبر او الى المكان المستديم وتزهر هذه النباتات بعد حوالى 3 سنوات من زراعة البذرة 

او خضريا بواسطة التقسيم 

حيث تقسم جورة العصفورة الى عدة اقسام بحيث يحتوى كل قسم على جزء من الريزوم والجذور اللحمية كما يمكن استخدام الخلفات التى تتكون حول النبات الام شريطة ان تفصل بعناية حتى نحصل عليها كاملة الاجزاء وعادة يتم الاكثار الخضرى (سواء بالتقسيم او الخلفات ) فى الربيع مارس وابريل 

التربة المناسبة 

تنجح زراعة العصفورة فى كافة انواع الاراضى بما فى ذلك الاراضى الغدقة لكن يفضل التربة الصفراء الخفيفة جيدة التهوية والصرف الغنية بالعناصر الغذائية والمواد العضوية 

الزراعة فى المكان المستديم 

يجب اعداد الارض جيدا قبل الزراعة وذلك بحرثها اكثر من مرة فى اتجاهات متعامدة حرثا عميقا واضافة السماد العضوى جيد التحلل والاسمدة الفوسفاتية مع تقليبها فى الارض جيدا ثم تروى 

وبعد الجفاف المناسب للارض تعزق الارض وتكرك ويسوى سطحها جيدا ثم تقسم الى احواض ويزرع فيها النباتات رجل غراب وبمعدل 1000 - 1200 نبات /فدان ويمكن زراعة عصفور الجنة فى الاصص وفى الاماكن المظللة حول المبانى وتحت ظلال الاشجار والشجيرات 

ويحتاج عصفور الجنة الى جو دافئ فى الشتاء لا تقل درجة حرارتة عن 10 درجة مئوية وبما انه من نباتات المناطق الاستوائية فانى يتحمل الحرارة والرطوبه العالية صيفا اما من ناحية الكثافة الضوئية فيمكن للنبات ان ينمو فى الماكن النصف مظللة او المشمسة والاخيرة مفضلة حيث تنمو النباتات جيدا معطية محصول غزير من الازهار عالية الجودة ونسبة عالية من البذور الناضجة 

وبصفة عامة لا يحتاج عصفور الجنه الى كثير من الخدمة ويتحمل الاهمال نسبيا وينمو تحت ظروف الجو فى مصر بشكل جيد حتى فى الاراضى الرملية والمهمشة معطيا نموا خضريا وزهريا لا يقل عن نموة فى موطنة الاصلى جنوب افريقيا 


الرى 

يعتبر من نباتات الزينه النصف مائية لذا تنجح زراعتة على حواف البرك والمستنقعات والمجارى المائية ويحتاج الى رى منتظم وغزيرا نسبيا لكن دون اغراق حاصة خلال اشهر الصيف الحارة 


التسميد 

تعتبر من النباتات القوية النمو المجهدة للتربة لذا فانها تستجيب للتسميد الغزير خاصة خلال موسم النمو والنشاط فى الفترة من مارس وحتى سبتمبر تضاف الاسمدة العضوية بمعدل 30 متر مكعب /فدان اثناء اعداد الارض للزراعة اما الاسمدة الكيماوية فتضاف على دفعات اثناء النمو وبمعدل 500 كجم كبريتات امونيوم + 300 كجم سوبر فوسفات +150 كجم سلفات بوتاسيوم للفدان فى السنه الواحدة 

موسم الازهار 

يزهر عصفور الجنة فى مصر فى موسمين اساسيين هما الربيع (خلال مارس وابريل ) وازهارة قليله لكنها ذات جودة عالية وموسم الخريف فى اغسطس وسبتمبر واكتوبر وهو الموسم الاساسى وازهارة غزيرة لذا يجب العناية بالتسميد وخدمة النبات قبل دخول النبات فى الازهار اثناء الخريف لتحسين جودة النورات الناتجة 

جمع الازهار واعدادها للتسويق 

تجمع ازهار العصفور فى الصباح الباكر باستخدام سكين حاد ونظيف باطول سلاح ممكن والذى يشترط فية ان يكون مستقيم قوى خالى من الاصابات والتشوهات لا يقل طولة عن 90 سم على الايظهر من الجراب (الزورق ) سوى زهرة واحدة 
يسمح عند التصدير بوضع نسبة من الاوراق فى العبوات لا تزيد عن 20% شريطة ان تكون خضراء سليمة خالية من التمزق والتشوة والتجعيد واية اصابات مرضية و الا يقل طول عنق الورقة عن 20 سم 

الاصناف 

لا توجد اصناف للعصفور انما يوجد منة اربع انواع اكثرها انتشارا فى جميع انحاء العالم هو النوع 
Reginae 


         

Printfriendly