البروبليس


البروبليس او كما يطلق عليه البعض العكبر وهو مادة تنتجة شغالات النحل حيث تجمعه من قلف الاشجار وتضيف عليه لعابها وتسخدمة داخل الخلية فى تطهيرها لوضع البيض وتحنيط الحشرات التى تدخل الخلية وتموت والبروبليس له فوائد طبية عديدة 

مادة طبيعية تنتجها شغالات النحل من براعم وقلف الأشجار . له رائحة عطرية في بعض اللأنواع لاذع المذاق , لزج الملمس 

سهل الخلط مع شمع النحل , لونه مائل إلى اللون البني ,وغالباً ما يجمع نحل العسل هذه المواد ويستخدمها داخل الخلية حيث تكسب عش النحل حماية مثل التى تحمى بها النبات, وقد سمى النحالون هذه المواد بالبروبوليس Propolis وهى كلمة مشتقة من الكلمات اللاتينية pro(before) قبل + polis(city
مدينة
حيث سمى بذلك لان النحل غالباً ما يستخدمه فى تضييق مدخل الخلية في فصل الشتاء

يذوب في الكحول والأثير والتربنتين ولايذوب في الماء 

وهذه المادة الراتنجية الصمغية يستخدمها النحل في لصق الإطارات وسد الشقوق التي يدخل منها الضوء في فصل الشتاء , كما يستعملها لتحنيط بعض القوارض والحشرات كبيرة الحجم التي يقتلها النحل داخل خليته ويصعب عليه إخراجها لكبر حجمها 

فيقدم على تغليفها بالكامل بالبروبليس منعا لتحللها وصدور روائح كريهة داخل الخلية وهذا برهان قاطع على أن هذه المادة لها تأثير قاتل على البكتيريا والفطريات 

وقد تجمع الشغالات مادة البروبليس من حبوب اللقاح ويطلق على هذا النوع من البروبلس أسم ( بالم ) ويستعمله النحل في صقل وتطهير العيون السداسية المعدة لوضع البيض بها وتعتبر إطارات الشمع التي تضع ملكة النحل البيض بها معقمة اكثر من أحدث المستشفيات

يحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن الاربعة عشر المهمة للجسم البشري وعلى 16 حامض أميني ويعتبر مضاد للبكتيريا والفطريات ومعيق لتكاثر الفيروسات ومقاوم للتأكسد وله القدرة على القضاء على البكتيريا التى اكتسبت مقاومة للمضادات الحيوية الصناعية الحديثة بفاعلية حتى الآن 

وفي السنوات الأخيرة أتجه العلماء والأطباء لإجراء البحوث العلمية حول هذه المادة فوجدوا أن لها تأثير نافع على جسم الإنسان وليس له أي أثار جانبية معروفة ,العكبر يقوي جهاز المناعة ومفيد في معالجة جميع أنواع القرحة والأمراض الجلدية والسرطان ومقاومة البرد والأنفلونزا والالتهاب الرئوي والتهاب الإذن والحنجرة واللثة وأمراضها 

والصداع ومقاومة حب الشباب وفي بعض الأحيان يطلق عليه( بنسلين روسيا) لكثرة استخدامه في هذه المنطقة

يجمع من على سطح الإطارات والفراغ الواقع بينهم وهنالك طرق حديثة لجمعه بإستخدام مصائد وهي عبارة عن قطعة من الصفيح المعدني بها الكثير من الثقوب ومساحتها تساوي مساحة الغطاء الداخلي للخلية تثبت هذه الصفيحة فوق الإطارات وبغلق الغطاء الخارحي للخلية بشكل غير محكم بحيث يسمح للضوء بالدخول للخلية فيضطر النحل بإغلاق هذه الثقوب بالعكبر , فيتم تجميعه ,وهذه الطريقة تنتج كمية أكبر ونوعية خالية من الشوائب . كما أن هنالك بعض السلالات جامعة بشكل كبير للبروبليس ومنها السلالة القوقازية

وبشكل عام فإن النحالون لا يرغبون فى مادة البروبوليس لما يلى

1- تلتصق بالأيدى والملابس فى الطقس الحار

2- تعتبر ملوث طبيعى لشمع النحل

3- عملية إزالتها من قطاعات العسل الشمعية لإعدادها للتسويق تأخذ وقت وجهد

4- تسبب صعوبة فى فصل البراويز عن بعضها

مكونات البروبليس

يضيف النحل بعض الافرازات اللعابية والشمع للمادة الصمغية الخام وتمكن معرفة عدة مواد مثل الاحماض العطرية غير المشبعة وفلافو نيدات وحوالي 55% مواد راتنجية وحوالي 30% شمع وحوالي 10% زيوت عطرية طيارة وحوالي 5% حبوب لقاح.

خواص العكبر/البروبليس العلاجية

يستخدم العكبر بنجاح لعلاج الجروح والغرغرينا. كما يعالج بعض الأمراض الفطرية وكمضاد للبكتريا ومانع للنزيف وقد جرب العكبر في المستشفيات الروسية وثبت انه عامل مطهر ويساعد في تكوين الانسجة واللحم الجديد. كما استخدم في مستشفيات بولندا لعلاج الجروح الملوثة بميكروب سيدوموناس. كما استعمل في علاج آلام المفاصل

فوائد البروبليس 

1- له تأثير كمضادحيوي ضد بعض البكيريا السبحية والعنقودية

2- له تأثير منبه لإفرازات الهرمونات الأنثوية

3- له تأثير مدر للبول

4- له تأثير في خفض ضغط الدم المرتفع 

5- يساعد على زيادة إدرار العصارة الصفراوية 

6- يساعد على علاج التسلخات الجلدية وعلاج الجروح والحروق 

7- ووجد أيضا أن له تأثير على تثبيط نمو الخلايا السرطانية في قولون الجرذان  الفئران والقضاء عليها ... حيث أن مادة صمغ النحل تساعد على تعزيز قدرات جهاز المناعة بشل عام والخلايا الليمفاوية بشكل خاص وتحثها على إفراز العامل المضاد والذي يقضي على الخلايا المصابة بالسرطان 

جمع البروبليس

بعد أن تعثر شغالة نحل العسل الجامعة للبروبوليس على مصدر البروبوليس فإنها تقضم فيه فى الحال بواسطة فكوكها العليا وتحاول بمساعدة الزوج الأمامى للأرجل فى تمزيق 

قطعة صغيرة منه وتقوم بعجن هذه القطعة بين فكوكها العليا وذلك بمساعدة واحدة

من الأرجل الوسطى وبسرعة تقوم بنقل قطعة البروبوليس إلى سلة حبوب اللقاح التى على نفس الجانب

وهى تفعل ذلك أثناء وقوفها أو خلال الطيران, ويلى ذلك وضع قطعة أخر ى من البروبوليس فى سلة حبوب اللقاح التى على الجانب الآخر, والبروبوليس المتجمع يتم كبسه بشكل متكرر بواسطة الرجل الوسطى لجعله فى قالب مناسب, وتستمر فى جمعها حتى تكتمل حمولة كل من سلتى حبوب اللقاح, ولتحصل النحلة على حمولة بروبوليس فإنها تعمل بنشاط فى وقت يتراوح من 15: 60 دقيقة

وعند دخول النحلة للخلية وهى محملة بالبروبوليس فإنها تقوم بإفراغ حمولتها بمساعدة شغالات أخريات والتى تقوم بقضم البروبوليس ودفعه وتمزيقه إلى قطع صغيرة, وعندئذ تضغطه وتكبسه بقوة فى مكانه وعند تداول البروبوليس ووضعه فى مكانه فإن النحل الملامس قد يقوم بخلط شمع النحل مع البروبوليس بنسبة 40: 60 % شمع

وتتحرر النحلة من حمولتها من البروبوليس فى خلال ساعة أو عدة ساعات حيث يعتمد ذلك على استخدام البروبوليس فى الخلية, وعندما تتحرر من حمولتها فإنها تقوم بالسروح فى الحال بعمل حمولة أخر ى

ويتم جمع البروبوليس فى الأيام الدافئة فقط, والنحلة الجامعة للبروبوليس تظل ملتزمة بهذا العمل, ولكن أعدادها قليلة فى كل طائفة, وفى وقت ندرة الرحيق فإن النحل الجامع للبروبوليس يتحول إلى نحل جامع للرحيق ثم يصبح مرة ثانية جامع للبروبوليس

والنحل الجامع للبروبوليس عند إحضاره لحمولته داخل الخلية يؤدى رقصة لمحاولة تجنيد آخرين للقيام بذلك ولكن بعض النحل فقط يتبع النحلة الراقصة طواعية ولكنه غير مجند لذلك

طرق استخدام البروبليس

أ- إستخدام داخلي يتم تناوله عن طريق الفم بعد تقطيعه إلى قطع صغيرة أو بتناوله على هيئة محلول في الكحول الأثيلي

ب- إستخدام خارجي لتعقيم الجروح ومعالجة القروح والإلتهابات الجلدية وللحروق ومعالجة الإصابة بالفطريات الجلدية,ويتم إستخدامه على هيئة محلول مذاب في الكحول الطبي عيار 95 أو 96 ويذاب بالطريقة التالية

للحصول على محلول تركيزه 30% يقطع 30 جرام من العكبر إلى قطع صغيرة وينقع في كمية من الكحول الطبي حجمها 100 مل لمدة 4-5 أيام في مكان مظلم . بعد إنتهاء هذه الفترة يصفى هذا المحلول ويوضع في قارورة قاتمة اللون وتقفل بإحكام

Printfriendly