ذبابة ثمار الخوخ

ذبابة ثمار الخوخ
ذبابة ثمار الخوخ من الافات الهامه التى تهاجم حدائق الفاكهه وتتشابهه من ذبابة الفاكهه فى الاضرار التى تسببها للفاكهه الا انها تختلف فى الشكل عنها ايضا يتم استخدام المصائد المستخدمه فى مكافحة ذبابة الفاكهه وهى حشرة اكبر قليلا من الذبابة المنزليه لونها بنى مائل للاحمرار والطور اليرقى للحشرة هو مسبب الضرر



 ذبابة ثمار الخوخ
bactrocera zonata 

هذه الآفة تم رصدها في مصر حجرياً عام 1924 ولكنها لم تكن ذات أهمية اقتصادية حيث أنها اختفت ثم ظهرت منذ عام 1993 وبدأت تصيب ثمار الفاكهة المختلفة بشدة ، وقد أصبحت من الآفات ذات الأهمية الاقتصادية القصوي في فترة وجيزة ، ومع ظهورها في البيئة المصرية بدأت أعداد ذبابة فاكهة البحر المتوسط في الانحسار في بعض المناطق حيث أن درجة الحرارة والرطوبة النسبية المرتفعتين يزيدان من نشاط الحشرة وقصر الفترة اللازمة لاستكمال دورة حياتها ويتوفر هذا المناخ في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية ، وذلك تنتشر هذه الآفة في جنوب شرق أسيا والسعودية وعمان واليمن وجزيرة موريشيوس ، وتصيب الحشرة العديد من ثمار الفاكهة خاصة ثمار المانجو والجوافة والخوخ والمشمش والتين والموالح وغيرها من أنواع الفاكهة ،

 وقد تم رصدها علي العنب اذا ما تم زراعته بجوار أي من العوائل المفضلة للحشرة وفي عدم وجود ثمار للعوائل المفضلة ، هذا بخلاف العوائل الثانوية من محاصيل الخضر مثل القرعيات والباذنجان والفلفل بأنواعه والطماطم ، تعتبر هذه الآفة من الحشرات كاملة التطور (بيضة ، يرقة ، عذراء وحشرة كاملة ) وتختلف الحشرة الكاملة في الشكل الظاهري عن ذبابة فاكهة البحر المتوسط ويصعب تمييز الاختلاف بين الحشرتين في طور البيضاء والطور اليرقي وطور العذراء بالعين المجردة ، وفيما يلي وصفاً لهذه الآفة

الحشرة كاملة 

- ذبابة أكبر قليلاً من الذبابة المنزلية لونها بني مائل للاحمرار ذات رأس كبير وعيون مركبة جاحظة 

- يمتد الجناحان في الوقوف أو السير 

- الجناحان شفافان غير أنه توجد بقعة سوداء في نهايتهما 

- تمتاز هذه الحشرة بوجود بقعة صفراء اللون علي الجزء الأخير من الصدر ووجود شريطين علي جانبي الصدر لونهما أصفر

- تتميز منطقة البطن بوجود شريطين عريضين لونهما أسود وكذلك شعيرات كثيرة 

- تتميز الأنثى بوجود زائدة مدببة في نهاية البطن وهي آلة وضع البيض وتستخدمها الأنثى لوخز الثمار ووضع البيض بداخلها 

البيض

- يشبه كثيراً بيض ذبابة فاكهة البحر المتوسط 

- البيض لونه أبيض مستدق الطرفين ، طول البيضة حوالي 2 مم وعرضها 0.2مم

الطور اليرقي 

- اليرقة اسطوانية الشكل مدببة من الأمام تشبه كثيراً يرقة ذبابة فاكهة البحر المتوسط

- يمر الطور اليرقي بثلاثة أعمار ويبلغ طول اليرقة في العمر الأخير 7-8 مم

- عند اكتمال النمو اليرقي تبدأ اليرقة في الخروج من الثمرة المصابة وتقفز في التربة للتعذير

طور العذراء 

- العذراء لونها بني لامع ، برملية الشكل ، طولها يتراوح ما بين 3- 4 مم تتواجد داخل التربة علي عمق 1 -6 سم وهي الطور الكامن حيث أنها لا تتحرك ونري أنها شديدة الشبه بعذارى ذبابة فاكهة البحر المتوسط 

دورة الحياة 

- تبدأ الحشرات الكاملة في التزاوج بعد خروجها من العذراء بحوالي 15 - 30 يوم وذلك تبعاً لدرجات الحرارة ثم تبدأ الأنثي بوخز الثمار وعمل تجويف أسفل القشرة مباشرة (غرفة وضع البيض ) وتضع بيضها في مجموعات ( 3 - 9 بيضة 

- يفقس البيض بعد 2-3 أيام وتبدأ اليرقات في الاغتداء علي محتوي الثمرة وتتحرك اليرقات داخل الثمرة محدثة بذلك تهتكاً وتدميراً لأنسجة الثمرة ولذلك تعتبر اليرقة هي الطور الضار من أطوار الحشرة 

- تمر اليرقات بثلاثة أعمار وتستغرق من 7- 16 يوم وعند إكتمال لنمو اليرقي تثقب اليرقات قشرة الثمرة وتقفز إلي التربة لاتمام عملية التعذير 

- تعذر اليرقة في الطبقة السطحية من التربة وتكون علي عمق من 1 -6 سم ويستغرق طور العذراء من 7- 25 يوم حسب درجات الحرارة 

مواعيد الإصابة

لا يوجد اختلاف كبير في ميعاد الإصابة للحشرتين حيث أنهما تصيبان نفس العوائل تقريباً ولكن أصبحت الإصابة بذبابة ثمار الخوخ في الأونة الأخيرة هي الأكثر انتشارا وعموماً نجد أنهما تصيبان العوائل الآتية

- الموالح الصيفي في شهري أبريل ومايو

- المشمش من أوائل مايو إلي أواخر يونيو

- الخوخ من مايو إلي أغسطس وتصاب الأصناف المتأخرة بشدة

- الكمثري من يوليو إلي سبتمبر

- المانجو مكن يوليو حتي أكتوبر

- الجوافة والتين من يوليو حتي نوفمبر خصوصاً في المناطق الساحلية

- أما في الموالح الشتوية فتبدأ الإصابة من سبتمبر إلي نوفمبر وتنخفض درجات الحرارة خلال ديسمبر إلي فبراير وبالتالي يقل نشاط الحشرة ثم نمشط من مارس حتي مايو ، وتعتبر جميع أصناف الموالح عرضة للإصابة وأشدها اليوسفي والجريب فروت والبرتقال أبو سرة والنارنج ثم باقي أصناف الموالح ، أما الليمون فإنه لا يصاب علي الإطلاق

أعراض الإصابة 

من دراستنا لدورة حياة ذبابة فاكهة البحر المتوسط وذبابة ثمار الخوخ نري أن الطور المسبب للضرر في الثمرة هو الطور اليرقي ولا يوجد اختلاف جوهري بين الحشرتين في مظهر الإصابة ولكن مظهر الإصابة يختلف تبعاً لنوع العائل 

المشمش والخوخ والتين

في بدء الإصابة يلاحظ وجود ندبة داكنة من اللون علي سطح الثمرة المصابة يخرج منها إفراز صمغي خصوصاً إذا ما أصيبت الثمرة قبل مرحلة النضج التام ، وبعد فقس البيض إلي يرقات والتي بدورها تتغذي علي أنسجة الثمرة ، تتحول منطقة الوخز إلي منطقة رخوة وإذا قمنا بالضغط عليها يخرج منها سائل مائي ويلاحظ تغير اللون في منطقة الإصابة عن باقي الثمرة ، وبالنسبة لثمار التين تضع الأنثى البيض في جسم الثمرة عند النضج تجنباً لخروج مادة "التانين لادن" وبعد أن يتم نمو اليرقات تثقب الثمرة وتخرج من أي مكان فيها 



المانجو 

تصاب الثمار بعد بدء تحولات النضج فيها حيث تظهر علي سطح الثمرة ندبات داكنة اللون يخرج منها سائل لزج وبتقدم عمر اليرقات يتغير لون مكان الإصابة إلي اللون البني الداكن ويصبح رخوا متخمرات مسببا العفن وسقوط الثمرة 

التفاح والكمثري والجوافة 

إذا أصيبت الثمرة قبل تمام النضج يظهر مكان الإصابة كندبة داكنة اللون ولكن عند إصابة الثمرة بعد تمام النضج يظهر مكان الإصابة بلون مخالف غالباً ما يكون بني اللون ، وبالضغط عليه يخرج منه سائل مائي وتسقط الثمرة في حالة الإصابة المتطورة لإصابتها بالفطريات 


الموالح 

تبدأ أعراض الإصابة في ثمار الموالح بظهور لون باهت حول موضع الإصابة ويميل هذا اللون إلي الإصفرار تدريجياً حتي يصل إلي شكل هالة مستديرة في قشرة الثمرة ، وبتقدم الإصابة يتحول هذا اللون إلي اللون البني وتصبح منطقة الإصابة منطقة رخوة نتيجة لنمو اليرقات داخل الثمرة 

أما في حالة الجريب فروت فهو يتميز بوجود قطرات بنية اللون بارزة وجافة علي سطح قشرة الثمرة وغالباً ما تسقط الثمرة نتيجة الإصابة المتقدمة التي يتبعها الإصابة الفطرية 

اعدام الثمار

يتم اعدام الثمار المصابة اما بالدفن فى حفر عميقة وتغطى بطبقة من التربة سمكها حوالى 50 سم اعلى الثمار او وضعها فى اكياس بلاستيك سميكة ومحكمة الغلق ثم تركها تحت اشعة الشمس المباشرة لمدة 14 يوما لقتل الاطوار الموجودة بداخل الثمار

Printfriendly