السبانخ Spinach



السبانخ هو نبات زهرى حولى الموطن الاصلى له اسيا له فوائد غذائية عديده حيث انه غنى بالحديد واصناف السبانخ مثل القبرصى والبركلى والباسفيك والسالونيكى والجو المناسب لزراعته هو درجة الحرارة المنخفضة وتزرع السبانخ فى جميع انواع الاراضى 


الاسم العلمى للسبانخ /الموطن الاصلى للسبانخ /الاهمية الغذائية لنبات السبانخ  /الوصف النباتى لنبات السبانخ  /حالات الجنس فى السبانخ /اصناف السبانخ /الجو المناسب لزراعة السبانخ /التربة المناسبة لزراعة السبانخ /طرق زراعة السبانخ /مواعيد زراعة السبانخ /كمية التقاوى اللازمه لزراعة فدان سبانخ /خدمة السبانخ /نضج وحصاد السبانخ /كمية محصول السبانخ 



العائلة الرمرامية 
الاسم العلمى 
Spinacia Oleracea 
الاسم الانجليزى 
Spinach 

الموطن الاصلى 

لا يعرف الموطن الاصلى على درجة الدقة ويعتقد انها ربما نشات فى غرب اسيا وخاصة فى باكستان وافغانستان وايران ونقلت زراعة السبانخ بواسطة العرب الى الاندلس عام 1100 م ومنها الى بقية ارجاء اوروبا 

الاهمية الغذائية 

تعتبر من الخضر الغنية بالعناصر الغذائية حيث تحتوى على العناصر الاتية لكل 100 جرام مادة طازجة : فيتامين أ 8100 وحدة دولية , فيتامين ج 51 مجم , الريبوفلافين 0.2 , الحديد 3.2 , الكالسيوم 93 مجم الا ان الكالسيوم يوجد متحدا مع حامض الاوكساليك ليكون اوكسالات كالسيوم وهو ملح غير ذائب فلا يستفيد الجسم مما يتوفر فى السبانخ من الكالسيوم 

الوصف النباتى 

نبات عشبى حولى يتكون من جذر وتدى يتعمق فى التربة ويتفرع كثيرا فى الطبقة السطحية من التربة وساق السبانخ قصيرة فى موسم النمو الاول وتخرج عليها الاوراق متزاحمة وتستطيل الساق فى الموسم الثانى حاملة الازهار ويصل ارتفاعها الى نحو 60-90 سم وورقة السبانخ بسيطة تختلف فى الشكل والحجم والملمس باختلاف الصنف 


Spinacia Oleracea  


حالات الجنس فى السبانخ 

نباتات مذكرة حادة 
تكون اصغر حجما عن بقية النباتات وتحمل ازهار مذكرة فقط وتتميز بان شمراخها الزهرى اما خاليا من الاوراق او بة اوراق صغيرة وهى اول النباتات ازهار فى الحقل 

نباتات مذكرة خضرية 
تحمل هذه النباتات مثل سابقتها ازهارا مذكرة فقط الا ان الاوراق تنمو على الشمراخ الزهرى بصورة طبيعية اكثر من المذكرة الحادة 

نباتات مؤنثة 
وتحمل هذه النباتات ازهار مرنثة فقط وتنمو بامتداد الشمراخ الزهرى اوراق مكتملة التكوين 

نباتات وحيدة الجنس وحيدة المسكن 
وتحمل ازهار مذكرة واخرى مؤنثة على نفس العناقيد الزهرية وتختلف النسبة بين الازهار على نفس النبات ومن صنف لاخر ومن فترة لاخرى 

نباتات تحمل ازهار مؤنثة واخرى خنثى 
ومعظم الازهار التى تنتجها هذه النباتات مؤنثة والقليل خنثى وتنمو بامتداد الشمراخ الزهرى اوراق مكتملة التكوين وتوجد هذه النباتات بنسبة ضئيلة 

نباتات تحمل ازهار مؤنثة وازهار مذكرة وازهار خنثى 
توجد بنسبة ضئيلة جدا 

والتلقيح فى السبانخ خلطى بالرياح وحبوب اللقاح صغيرة جدا لا تفيد معها تغطية النورات باكياس من القماش لمنع التلقيح الخلطى وتظل الازهار المؤنثة مستعدة لاستقبال حبوب اللقاح لمدة 2-3 ايام من تفتحها 


الأصناف


1- البلدى او القبرصى

 نباتاته ضعيفة النمو والأوراقصغيرة الحجم سهلة الشكل ملساء وهو سريع الإزهار

2- السالونيكي

البذور شوكية الا ان اشواكها اصغر حجما من البلدى
يشبة الصنف البلدى غير أن نموه قوى والورقه سهميه مقسمه الى قصبتين من أسفل النصل وهو لا يزهر مبكرا

3- البركلى

 من الأصناف المتأخرة فى التزهيروالورقه ملعقيه الشكل ولها جناحين واللون أخضر داكن مجعده سميكه نوعا

4- الباسيفيك

من الأصناف الجديده حيث يمتاز بقوة النمو وغزارة المحصول وأوراقه عريضه لحمية  

5- فيروفلاى 

البذور كروية ملساء كبيرة سهمية الشكل والنباتات قوية النمو متاخرة الازهار ويصلح للزراعة فى العروة المتاخرة 

الجو المناسب


تعتبر السبانخ من المحاصيل الشتويه وتتحمل النباتات درجة الحرارة المنخفضه  و درجة الحرارة المصلى للانبات 21 درجة مئوية ولا تنبت البذور فى درجة الحرارة اقل من 2 او اكثر من 29 درجة مئوية ويؤدى إرتفاع درجة الحرارة وطول النهار الى الإزهار المبكر مما يسبب فى قلة المحصول ورداءة صفاته

ويتراوح موسم النمو اللازم للسبانخ من 6-10 اسابيع 

التربه المناسبه 

تزرع السبانخ فى جميع أنواع الأراضي وتفضل الأراضي الطميية الرملية حيث تعطى انتاج مبكروتنجح ايضا فى الاراضى الطميية السلتية عند الرغبة فى انتاج محصول مرتفع دون الاهتمام بالتبكير فى النضج كما هو الحال عند الانتاج بغرض التصنيع ويشترط فى جميع الاحوال ان تكون الارض جيدة الصرف ويتراوح PH لها 6-7 وتظهر اعراض نقص العناصر الصغرى عند ارتفاع PH عن 7.5  لعدم وجود هذه العناصر فى صورة ميسرة للاستفادة منها بواسطة النبات

الاكثار وطرق الزراعة 

تتكاثر السبانخ بالبذور التى تزرع فى الحقل الدائم مباشرة وتتراوح كمية التقاوى اللازمة للفدان من 3-5 كجم عند الزراعة فى سطور ومن 8-12 كجم عند الزراعة نثرا 
ويمكن اسراع الانبات وخفض الاصابة بمرض الذبول الطرى وذلك بنقع البذور فى الماء لمدة 24 ساعة ثم معاملتها بعد تجفيفها سطحيا بالثيرام 0.75 % او الكابتان 1% ثم زراعتها دون تاخير 

السبانخ  Spinach 

وتزرع السبانخ فى احواض مساحتها 23 م او 33 م نثرا او فى سطور تبعد عن بعضها البعض حوالى 25 سم وتكون الزراعة على عمق 1.5 - 2 سم 

مواعيد الزراعة 

تزرع اصناف السبانخ المحلية من منتصف اغسطس الى منتصف نوفمبر بينما تمتد زراعة الاصناف الاجنبية حتى اخر فبراير وقد تتاخر عن ذلك فى المناطق الساحلية 

كمية التقاوى


من 8-12 كجم للفدان والزراعه في سطور أو خطوطتصل كمية 3-5كجم على أن يتم تطهير البذور قبل الزراعه بأحد المطهرات الفطريه

عمليات الخدمة 

الخف


تخف النباتات المتزاحمه لتصبح المسافة بين النباتات10- 15 سم فى حالة الزراعه نثرا 5-10سم فى حالة الزراعه فى سطور مع مراعاةالتخلص من الحشائش


العزيق ومكافحة الحشائش 

يستحيل اجراء العزيق عند الزراعة نثرا ولكن يمكن العزيق بالمنقرة عند الزراعة فى سطور وتعد مكافحة الحشائش فى حقول السبانخ امرا ضروريا فى مراحل النمو الاولى لانها تنافس المحصول بشدة وتزيد صعوبة اجراء عملية الحصاد ويفيد استعمال مبيدات الحشائش فى حقول السبانخ 

التسميد

تسمد السبانخ بنحو 10-15 متر مكعب من السماد العضوى القديم تضاف الى التربة قبل الزراعة عند تجهيز الارض للزراعة بالاضافة الى ذلك تحتاج الى 250 كجم سلفات نشادر و 200 كجم سوبر فوسفات و 50 كجم سلفات بوتاسيوم وتضاف الاسمدة الكميائية على دفعتين الاولى بعد الزراعة بنحو 3 اسابيع والثانية بعد اسبوعين من الاولى وعلية يجب عدم المغالاة فى التسميد النتراتى حتى لا يزيد تركيزها فى النبات وتتحول الى نيتريت فى جسم الانسان مما قد يسبب اضرارا ولذلك يفضل استخدام الاسمدة النشادرية او التى تتحول الى امونيا عند تحللها 


الرى


يروى الحقل عند الزراعة وقد يروى مرة ثانية قبل انبات البذور فى الجو الحار وتحتاج السبانخ الى الرى المتقارب بكميات قليلة ويؤدى انتظام الرى الى تشجيع النمو النباتى وتكون الاوراق غضة بينما الافراط فى الرى يؤدى الى نقص المحصول واصفرار النبات 


النضج والحصاد

يمكن حصاد السبانخ فى اى وقت بداية من مرحلة نمو 5-6 اوراق الى ما قبل الازهار مباشرة ويزداد المحصول كلما تركت النباتات لتكبر فى الحجم ولكن يجب ان يتم الحصاد دائما قبل بداية نمو الشماريخ الزهرية والا فقدت النباتات قيمتها التسويقية ويكون الحصاد عادة بعد شهر ونصف الى شهرين ونصف من الزراعة

وتحصد السبانخ من اجل التسويق الطازج بقطع النباتات من الجذر تحت الاوراق السفلية مباشرة ويجرى ذلك بسكين حاد او فاس صغيرة 

اما السبانخ التى تزرع من اجل التصنيع فانها تقطع فوق سطح التربة بنجو 2.5 سم ويجب الا يجرى الحصاد بعد المطر مباشرة او بعد الندى الكثيف وذلك لان الاوراق تكون سهلة التقصف 

يمكن الحصول على اكثر من حشة خصوصا الاصناف المحلية والتى تصلح للحش حيث يجرى الحصاد بقطع النباتات من فوق سطح التربة ثم تركها لتنمو من جديد وبذلك يمكن الحصول على ثلاث حشات الاولى بعد شهر ونصف من الزراعة ثم كل 5-6 اسابيع يتم الحصاد وهناك اصناف اجنبية لا تصلح للحش واوراقها غير مفصصة وهذه تقلع بجذورها عند الحصاد 


كمية المحصول


يعطى الفدان فى حالة التقليع5-10  طن عند تقليع النباتات بجذورها بعد اكتمال النمو اما عند اجراء الحصاد على ثلاث حشات يصل المحصول الى 12-15 طن للفدان ويتوقف ذلك على طريقة الحصاد والظروف الجوية وخصوبة التربة والاصناف 

اهم الافات والامراض 

سقوط البادرات - الانثراكنوز- البياض الزغبى - التبقع - الذبول - المن - صانعات الانفاق 

من كتاب زراعة وانتاج الخضر الورقية 

معهد بحوث البساتين 

Printfriendly