المسطحات الخضراء - نباتات الموسم الدافئ



 نباتات الموسم الدافىء
(Warm – Season grasses)

وهذه تنمو فى مدى حرارى يتراوح بين (25 – 35 °م ) وتزدهر خلال اشهر الربيع والصيف ، وتجود فى مصر وجميع بلدان حوض البحر الأبيض المتوسط والمناطق المشابهة حيث تعتبر نامية فى بيئتها الطبيعية ، وعند انخفاض درجات الحرارة شتاء فإنها تدخل فى طور سكون ، فيصفر لوناها ، وقد تموت فيتشوه بذلك شكل المسطح 

ومن اهم نباتات الموسم الدافىء 


النجيل البلدى او حشيشة البرمودا 
(Bermudagrass , Cyndon doctylon)

يعتبر من اهم نجيليات المسطحات الملائمة لبيئتنا ، تنتشر زراعته فى معظم بلدان العالم خاصة المناطق الإستوائية وشبه الإستوائية ، وهو نبات زاحف معمر جيد الإنتشار والتفريع ، يتكاثر بتقسيم سيقانه المدادة (بالغرز) او بالبذور والتى يتم استيرادها من الخارج (يعطى بذور عقيمة تحت ظروفنا المصرية ) وتنثر بمعدل 1 كجم لكل 30 – 40 متر مربع ، تجود زراعته فى جميع انواع الأراضى تقريبا ، خاصة الثقيلة ، يتحمل القص المنخفض ويعطى سطح متماسك شديد الكثافة




يعاب عليه عدم نجاحه فى الأماكن المظلله ، دخوله فى سكون خلال اشهر الشتاء حيث يصفر لونه ويتشوه شكلة ، وكذلك عدم نجاحه فى الأراضى سيئة الصرف وذات الحموضة المرتفعة

انتخبت منه بعض الأصناف المحسنة التى يمكنها الى حد ما تحمل درجات الحرارة المنخفضة مثل : U-3 Bermuda grass والذى يتميز بقوة نموه وأوراقة الرقيقة الناعمة 

كما انتجت محطة تيفتون (Tifton) بولاية جورجيا صنفين آخرين وهما تيفتون 75 و تيفتون 12 وكذلك انتجت محطة ابحاث افرجلادس مجموعة الأصناف المحسنة المعروفة بإسم افرجلادس 1 ، 2 ،3 وجميع الأصناف المحسنة لا تتكاثر الا بالطرق الخضرية 


النجيل السودانى أو حشيشة أوغندا
(Uganda grass- C.dactylon var Uganda)

وهو احد الأصناف المنحدرة من النجيل البلدى ، لكن البعض يعتقد أنه احد اصناف الــC.tranvallensis ويتميز بأن اوراقة ناعمة جدا وبقدرتة على البقاء ناضراُ مدة اطول من النجيل البلدى ، اذ يتاخر بضع اسابيع فى دخول طور السكون كما انه يخرج من طور السكون مبكرا ليعطى نمواته الخضرية الجديدة اسرع من النجيل البلدى ايضاً يتكاثر خضرياُ بتقسيم الريزومات 




هذا ، وقد امكن عن طريق التهجين بين انواع و سلالات النجيل المختلفة الحصول على العديد من الهجن التى تستخدم الآن بنجاح فى انتاج اللفائف سابقة التجهيز مثل 

التيف واى ( Tif way ) ، التيف دوارف (Tif dwarf) ، والتب\يف جرين (Tif Green) وغيرها ... زكلها جميعا تتكاثر بالعقل (تقسيم الريزومات


3النجيل الفرنساوى أو حشيشة سانت أوجستين
(ST.Augustine grass , Stenotaphrum secondatum)

ويختلف عن النجيل البلدى بقصر سلامياته وبأوراقة الأعرض نصلاُ والأقصر طولاٌ ، الا انه يشترك معه فى وجود شعيرات زغبيه بيضاء عند منطقة اللسين ، وهو نبات زاحف معمر تمتد سيقانه فوق سطح الأرض مخالفا بذلك النجيل البلدى الذى تنتشر سيقانة المدادة تحت سطح الأرض ، يتكاثر خضريا بالعقل وبذوره غير المتوفرة على المستوى التجارى

يحتاج الى رطوبة عالية وله القدرة على تحمل الرياح المحملة برذاذ البحر المالح ، لذا تجود زراعته بالمناطق الساحلية



أيضا تنجح زراعته فى الأماكن المظلله والأراضى السوداء الثقيلة ، لذا يحتاج الى عناية خاصة عند زراعته فى الأراضى الرملية وذلك بزيدة التسميد ، خاصة التسميد العضوى والآزوتى ، يتحمل القص المنخفض وكثرة الدوس ، لذا يستعمل بنجاح فى الحدائق العامة والملاعب الرياضية ، ويحتاج النجيل الفرنساوى الى القص على فترات متباعدة نسبياُ لبطىء نموه ، ومن ثم يكفى قصه مرة واحدة كل شهر 


4حشائش الزويسيا
(Zoysia spp.)

اصلها يابانى ، ولم تستخدم كنباتات مسطحات الا فى الاونه الأخيرة ، انتشارها محدود ، خاصة فى منطقة الشرق الأوسط ، وذلك لعدم وجود محصول تجارى لبذورها ، يوجد منها ثلاثة انواع هى 

أ- الزويسيا الكورية او اليابانية 
Korean or Japanese lawngrass 

واسمها العلمى : Z.jabonica وهى ذات اوراق عريضة مفلطحة وقصيرة ، تتحمل درجات الحرارة المنخفضة وتعطى محصول جيد من البذور 

ب- حشيشة مانيلا ‌ 
Manilla grass 

واسمها العلمى :Z.matrella واوراقها اقل عرضة واكثر نعومة من النوع السابق ، كما انها اقل تحملا لدرجات الحرارة المنخفضة ايضاُ 

ج- حشيشة المسكرين 
Mascaren grass 

واسمها العلمى Z.tenuifolia واوراقها شديدة النعومة ولا تتحمل درجات الحرارة المنخفضة مطلقاٌ 




وقد تمكن الباحثون فى محطة ارلنجتون من انتخاب صنف جديد من حشيشة مانيللا اطلق عليه اسم (Meyer zoysia) وهو يحمل جميع صفات حشيشة مانيللا مثل تحمله للعطش وقوة نموه بحيث لا يعطى فرصة للحشائش الغريبة ان تغزو ارضه ويمتاز عنها بكون اوراقة انعم وبمقاومتة للأمراض والحشرات 

ولهذا الصنف مستقبل مضمون فى بيئتنا المحلية ، خاصة اذا امكننا زيادة تحملة لدرجات الحرارة المنخفضة بزيادة التسميد الآزوتى والبوتاسى فى فصل الخريف 

هذا الصنف وان كان قوى النمو ، الا انه بطىء الإنتشار ويحتاج الى مدة سنتين كى يغطى ارض المسطح بأكملها و يتكاثر خضرياٌ بالعقل (الغرز


5حشيشة السنتبيد 
(Centipede grass , Eremochloa ophuroides)

من النجيليات المعمرة الزاحفة ذات السلاميات القصيرة ، تنجح فى الظل وتغطى مسطح كثيف خشن ، كما تنجح زراعتها فى الأراضى الضعيفة ولا تحتاج الى خدمة كثيرة حيث تتحمل الإهمال ، يعاب عليها بطىء النمو واحتياجها الى الرى بغزارة وصعوبة الحصول على محصول تجارى من بذورها ، لذا يعتمد على اكثارها حاليا بالطرق الخضرية




6حشيشة الكيكويو 
(Kikuyugrass , Pennisetum Clandestinum)

من الحشائش المعمرة الزاحفة القصيرة (ريزوماتها ذات سلاميات قصيرة) ، تعطى 
مسطح خشن يتحمل الدوس بدرجة كبيرة ، التكاثر بالعقل ، غير منتشر فى مصر





Printfriendly