تغذية الاسماك فى المزارع السمكيه


تتم التغذية للاسماك فى المزارع السمكية اما من مصدر طبيعة او مصدر صناعى ومصادر الغذاء الطبيعى تقسم الى مصدر نباتى ومصدر حيوانى اما المصادر الصناعية فتشمل الحبوب ومخلفاتها ومخلفات المعاصر ومصانع الزيوت وقد يستخدم منتجات الالبان او السمك الطازج وهناك مواد العلف الغير شائعة كالمولاس وورد النيل والطحالب والخميرة 


تعتبر الأسماك من أهم المصادر الغذائية للإنسان منذ القدم كونها من أهم مصادر البروتين والعناصر الغذائية وقد أدى التعداد السكاني والصيد الجائر والتلوث البحري بالإضافة إلى زيادة الطلب على الكائنات البحرية وسد احتياجات السوق المحلى من الأسماك الطازجة إلى البحث وإيجاد البديل . من هنا برزت أهمية وضرورة التطور في عملية الاستزراع السمكي عن طريق استخدام أحدث الوسائل التقنية لتوفير الأمن الغذائي 



تغذية الأسماك 

تعتبر التغذية عاملا هاما لنجاح الاستزراع السمكي فتوفير الغذاء المناسب للأسماك يضمن الحصول على معدلات نمو عالية وحاله صحية جيده ومقاومة عالية للمسببات المرضية المختلفة تتغذى الأسماك في الطبيعة ( البحار والأنهار ) على الغذاء الطبيعي المتوفر في هذه الأماكن من أسماك صغيره ، قشريات ، قواقع ، بلانكتون ( الهائمات الحيوانية والطحالب النباتية وحيدة الخلية وغيرها )

أما في حالة الاستزراع السمكي فيتم إعداد أعلاف صناعية متزنة تلبى كافة الاحتياجات الغذائية للأسماك وتضع هذه الأعلاف من مواد كثيرة فيها مسحوق السمك ، مسحوق اللحم ، فول الصويا ، الذرة الصفراء ، مخلوط الفيتامينات والأملاح المعدنية زيت السمك و مكسبات طعم ورائحة ومواد ماسكه وغيرها

الاحتياجات الغذائية للأسماك 


تتشابه الاحتياجات الغذائية للأسماك مع الاحتياجات الغذائية للحيوانات الأرضية فهي تحتاج إلى البروتين ,الطاقة والكربوهيدرات والدهون والفيتامينات والأملاح المعدية للنمو والتكاثر وأداء الوظائف الحيوية الأخرى

البروتين 


تحتاج الأسماك إلى أعلاف ذات نسبه بروتين عالية بالمقارنة بالدواجن والحيوانات الأرضية الأخرى . ويرجع ذلك إلى أن محتوى البروتين في المادة الجافة لأجسام الأسماك يتراوح من 60 إلى 93 % ومن ثم يفهم لماذا تحتاج الأسماك إلى نسبه البروتين في الأعلاف هذا بالإضافة إلى أن الغذاء الطبيعي للأسماك تتراوح نسبة البروتين به من 60 _ 70 %

الطاقة 


توجد اختلافات واضحة بين احتياجات الأسماك للطاقة واحتياجات الحيوانات الأرضية لها حيث أن احتياجات الأسماك للطاقة تعتبر قليلة

الكربوهيدرات 


تستطيع الأسماك بسهوله أن تهضم السكريات الأولية ولكن السكريات المركبة ذات الحجم الكبير لجزئيات السكر فإنها لا تهضم بصوره جيده تستخدم الأسماك الكربوهيدرات كمصدر للطاقة ولتوفير البروتين الذي قد يستخدم كمصدر للطاقة في حالة نقص الكربوهيدرات ولكن في حالة زيادة الكربوهيدرات فإن ذلك يؤدى إلى تراكم الجليكوجين وبالتالي الدهون في الكبد والبنكرياس

الدهون 


للدهون وظائف عديدة للأسماك فهي تستخدم كمصدر أساسي للطاقة تعمل كوسائد حماية للأعضاء الحيوية الدخلية ، لها دور فعال في امتصاص الفيتامينات الذائبة في الدهون فهي تحتاج إلى الأنواع الغير مشبعه

الفيتامينات 


نادرا ما تصاب الأسماك الموجودة في الطبيعة بأعراض نقص الفيتامينات ولكن الأسماك المستزرعة في أحواض ذات مساحات محدودة والتي تعتمد في غذائها على العلائق الصناعية فإنها قد تصاب بأعراض نقص الفيتامينات إذا كان تركيز الفيتامينات في العلف قليل أو غير موجود نظرا لأن تركيب وظيفة الجهاز الهضمي في الأسماك بسيط لذا كان توفير الفيتامينات في أعلاف الأسماك الصناعية أساسيا ليغطى الاحتياجات الغذائية للأسماك

الأملاح المعدنية 


تحتاج الأسماك إلى نفس الأملاح المعدنية التي تحتاجها الحيوانات ذوات الدم الحار لبناء الأنسجة ولأداء مختلف العمليات الحيوية ، هذا بالإضافة إلى احتياج الأسماك لهذه الأملاح للحفاظ على التوازن الأسموزي

طرق تغذية الأسماك في المزارع السمكية 


يتم تغذيه وتقديم الأعلاف للأسماك في المزارع السمكية بإحدى هاتين الطريقتين

التغذية اليدوية 


يتم من خلالها تقديم الأعلاف للأسماك بصوره يوميه إما عن طريق نثرها على سطح المياه في أماكن مخصصه بالحوض أو بوضعها في طاولات التغذية والتي تكون مغمورة تحت سطح المياه بحوالي 10 سم وتكون موزعه على جانبي الحوض

تختلف كمية العلف التي تقدم للأسماك يوميا تبعا لحجم ووزن الأسماك ، درجة الحرارة للمياه ، الحالة الصحية للأسماك ، نسبة الأكسجين الذائب في المياه. وعامة فإنه أثناء التسمين يتم تغذية الأسماك بنسبة 3 _5% من الـــوزن الحي /يوميا ويفضل أن تقسم كمية العلف المقدمة يوميا إلى 2 أو 3 وجبات

التغذية الآلية 


تستخدم هذه الطريقة في النظام المكثف لتربية الأسماك ويتم ذلك باستخدام المغذيات الآلية التي تقوم بتوزيع ونثر العليقة في المياه بصوره آلية أو حسب الطلب كما هو الحال في بعض أنواعها 



مصادر غذاء الاسماك 

ينقسم غذاء الاسماك فى الاحواض السمكية الى 
1- مصدر طبيعى 
2- مصدر صناعى 

اولا : المصدر الطبيعى 

وهو المصدر الذى يعتمد علية انتاج الاسماك فى الطبيعة ( الانهار - البحار- البحيرات - احواض الاسماك وخلافة )

وبنقسم مصدر الغذاء الطبيعى الى قسمين اساسين 
1- مصدر نباتى 
Phyto plankton

الطحالب بانوعها الخضراء والبنية والحمراء والذهبية والمزرقة ويبدا هذا المصدر من النباتات ذات الخلية الواحدة وحتى النباتات الراقية 

2- مصدر حيوانى 
Zoo plankton 

يبدا هذا المصدر بالحيوانات الدقيقة مثل الاميبا والبروتورو والارتيميا والدافتا وينتهى بارقى شئ فى عالم الحيوانات وهى الحشرات 
ولقد وجد ان هذا المصدر الطبيعى من الغذاء يكون انتاجة محدود فلا يتعدى 100:150 جم سمك فى السنة لذلك اضطر الانسان الى التدخل لمحاولة زيادة هذا المحتوى الغذائى الطبيعى لينعكس بدورة على الانتاج السمكى وذلك عن طريق 

1- استخدام السماد المعدنى 
2- استخدام السماد العضوى والمعدنى 

اولا : عملية التسميد المعدنى 

التسميد المعدنى يستخدم اساسا فى المزارع السمكية بغرض زيادة الانتاج الطبيعى فى المزرعة المتمثل فى الفتوبلانكتون والزوبلانكتون

خطوات عملية التسميد 

1-نبدا فى التسميد فى الفترات التى يقل فيها انتاج الاسماك وهى من شهر يناير : فبراير
2- تجفيف التربة تجفيفا جيدا حتى لاتتشقق التربة 
3- نبدا الرى بمنسوب ضعيف لايزيد عن 70 سم 
4- نبدا بالتسميد وذلك بان توضع فى اجولة سوبر فوسفات الكالسيوم وذلك بمعدل 30كجم /للفدان امام فتحة الرى مع مراعاة الرى ببطئ والاستمرار حتى يصل منسوب المياة الى متر واحد حيث يعمل ذلك على :

ايقاف النموات غير المرغوب فيها مثل النباتات الجذرية 
تنمية البلانكتون المرغوب فية 

وينصح بتكرار هذه الطريقة من التسميد كل 15 يوم ولكن مع مراعاة نقع السماد لمدة لاتقل عن 24 ساعة ثم نثرة على سطح المساحات المائية بانتظام وتكرر العملية طالما ان منسوب انتاج البلانكتون لم يصل الى الحالة المثالية ويتم التعرف على ان الماء غنى بالبلانكتون وذلك عندما يصل الماء الى اللون الاخضر 

ثانيا: عملية التسميد العضوى و المعدنى

خطوات اجراء عملية التسميد العضوى والمعدنى 

1-يفضل اجراؤة فى شهر مارس 
2- يتم تجفيف التربة حتى لاتتشقق
3- نبدا الرى بمنسوب ماء ضعيف لايزيد عن 70 سم 
4- نبدا فى التسميد وذلك بمعدل
1طن سماد عضوى /فدان + 10 كجم يوريا/فدان +30 كجم سوبر فوسفات /فدان والمنقوع فى الماء لمدة 24 ساعة 

ويتم رفع منسوب الماء حتى يصل الى 1 متر ونستمر فى هذا النوع من التسميد حتى يتغير لون الماء الى اللون الاخضر وبعد اسبوعين من هذا النوع من التسميد يمكن ان تكون الاحواض جاهزة لاستقبال الاسماك 

العوامل التى تؤثر على كمية السماد المضافة 

1- نوع المياة 
هناك مصادر مياة تكون غنية فى بعض العناصر المفيدة للتربة مثل مياة الصرف من الاراضى الزراعية 

2- نوع التربة 
لو كانت التربة طينية تعتبر تربة جيدة ولا تحتاج الى كميات سماد عالية لان مسامتها الدقيقة تحافظ على اكبر قدر من السماد وبذلك يمكن استخدامة مدة طويلة اما اذا كانت التربة رملية تعمل غسيل للمواد الغذائية وتصبح التربة ضعيفة 

3-نوع السمك الموجود فى التربة 
هل هو من الاسماك اكلة العشب او اسماك نباتية 
من خطوات عملية التسميد السابقة يتضح لنا انه امكن الاستفادة من السماد فى :

1- توفير الغذاء الطبيعى للاسماك عن طريق توفير العناصر الضرورية لتنشيط الفيتو بلانكتون الذى يعتمد انتاجة على مدى خصوبة التربة والذى يتوقف انتاجة على انتاج اخر وهو الزو بلانكتون وهذا تتغذى علية الاسماك 

2- زيادة معدل الكثافة السمكية : كبما ضمن المربى امكانية توفير الغذاء استطاع زيادة الكثافة السمكية فى الحوض

3- الاقتصاد فى نفقات الغذاء الصناعى الذى تتحدد نسبته طبقا لنسبة توفير الغذاء الطبيعى للاسماك 

4- تحسين الحالة الصحية لغذاء الاسماك 

5- حماية نمو الفيتوبلانكتون وذلك بالقضاء على الجذور النباتية التة تنافس الاسماك فى الحصول على الغذاء 

ثانيا: المصادر الصناعية لغذاء الاسماك 

نظرا لارتفاع تكلفة انشاء المزرعة السمكية فهناك ضرورة ملحة لتقديم غذاء مساعد بجانب الغذاء الطبيعى للاسماك ولقد وجد ان الاسماك تتبع غالبا فى غذائها لمجموعة الكائنات وحيدة المعدة وعلية امكن الاستفادة من المصادر الصناعية المقدمة للدواجن لتغذية الاسماك عليها 

واهم هذه المصادر الصناعية هى

1- الحبوب ومخلفاتها : الذرة - القمح - الارز
2-مخلفات المعاصر ومصانع الزيوت : كسب عباد الشمس - فول الصويا 
3- المصادر الحيوانية : البان - اسماك طازجة
4- مواد علف غير شائعة الاستخدام 

اولا : الحبوب ومخلفاتها 

1- الارز
يعتبر الارز مادة غذائية اساسية للانسان لذلك من الصعب استخدامة للاسماك حيث يكون استخدامة غير اقتصادى لذلك يكتفى باستخدام الحبوب المكسورة او المخلفات غير الصالحة للاستخدام الادمى او رجيع الكون

2-الذرة 
يستخدم بنجاح فى علائق الاسماك وتقدم فى صورة مضغوطة وعملية الضغط تساعد فى تحويل حبيبات النشا الى جيلاتين 

3- القمح
غذاء ادمى يصعب استغلاله لتغذية الاسماك ولكن نواتج طحن القمح وهى النخالة ولكنها تسبب الاسهال للاسماك لاحتوائها على نسبة الياف عالية 

ثانيا : مخلفات المعاصر ومصانع الزيوت ومن اهمها 

1- كسب بذرة القطن 
وهو فقير فى الليسين ويمكن تعويض هذا النقص باضافة فول الصويا ويحتوى هذا الكسب على مادة الجوسيبول وهى مادة سامة ضارة بصحة الحيوان ويمكن القضاء عليها بالحرارة او بالمعاملات الكيمائية والان يتم انتاج نوع من القطن خالى من الجوسيبول 

2- فول الصويا 
غنى بالليسين والاحماض الامينية ولكن عيبة احتواءة على مواد مثبطة تسمة مثيطات انزيم البوريز والتريسين ويمكن القضاء علي هذه المثبطات بطبخ فول الصويا 

3- كسب الفول السودانى 
غنى فى الدهون ولا يحتاج استخدامة لاضافة اى مصدر للزيت ولكنة فقير فى الميوسينين ولكن عيبة انة يصاب بفطر خطير يفرز الافلاتوكسين وهذه المادة سامة وخطر على الانسان والحيوان

4- كسب الكتان 
غنى فى الثيونين ويحتوى على مواد مثبطة تقاوم بالمعاملات الحرارية 

5- كسب عباد الشمس
غنى بالفيتامينات ويمكن اسنزراعة بغرض تغذية الاسماك 

6-كسب السمسم
ذو قيمة غذائية عالية ولكن يصعب استخدامة للاسماك حيث انة مكلف ويحتوى على حامض ضار بصحة الاسماك

ثالثا: المصادر الحيوانية 

1- مسحوق الدم
عالى فى محتواة البروتينى ولكنة غير متزن فى محتوى الاحماض الامينية وتجفيف الدم فى الشمس يسبب حالات مرضية كثيرة لذلك يفضل خلط الدم مع بعض محتويات العليقة مع رجيع الكون - النخالة 

2- مسحوق العظام 
يحتوى على بعض البروتينات ولكنها لاتمثل اهمية كبيرة لقيمتها المنخفضة 

3- الاسماك الطازجة 
ذات قيمة غذائية عالية ولكن مشكلتها عند تغذية الاسماك عليها ينشط انزيم thianicheas
داخل جسم السمكة بعد موتها ويعمل على تكسير thiamine 
وتغير مواصفات السمكة لذلك يجب خلطها بالنخالة 

4- مسحوق السمك
هو عبارة عن مسحوق ناتج من تجفيف السمك او اجزاؤه ويمكن تجفيف السمك بطريقتين طريقة طبيعية وفيها يتم التجفيف عن طريق الشمس ولكن التجفيف الشمسى بطئ مما يساعد على فساد المنتج لنشاط بكتريا السلمونيلا وطريقة صناعية وهو تجفيف سريع داخل المعامل 

5- عذارى ويرقات الحشرات
وهى غذاء جيد خاصة للبلطى والقراميط وبعض المزارع تربى دودة الحرير ويجمعوا العذارى واليرقات وهى مصدر جيد للدهون 

6- منتجات الالبان - بودرة اللبن 
لا يستعمل فى تغذية الاسماك لانه مصدر هام للانسان رغم انة غنى فى القيمة الغذائية ولكن يستخدم شرشة اللبن والجبنة للاسماك 

رابعا: مواد العلف غير الشائعة الاستخدام ومنها مايلى 

1- بروتينات اوراق البرسيم وبروتينات اوراق ورد النيل 
يتم استخلاص بروتينات هذه الاوراق عن طريق تقطيع الاوراق وعصرها والسائل الناتج يتم تركيز البروتينات فية عن طريق 
الطرد المركزى - الحرارة - الحامض 
والبروتين الناتج يعتبر غالى الثمن لذلك يتم خلط هذا البروتين مع مصادر اخرى رخيصة الثمن مثل رجيع الكون

2- المولاس 
وجد ان المولاس يلعب دورا جيدا فى تغذية الاسماك وحتى الان لم يستخدم الا بنسبة لاتزيد عن 5% من الوزن الجاف فى العليقة وذلك لانة يعتبر مسهل 

3- الدهون 
تحتاج اليها الاسماك بنسب متفاوتة والدهون مسئولة عن امداد الاسماك بالاحماض الدهنية غير المشبعة وتعمل كمصدر للطاقة ويمكن الحصول على الدهون من مصادر نباتية او حيوانية ويجب مراعاة عدم تزنخ الدهون خاصة التى تحتوى على الاحماض الدهنية غير المشبعة 

4- البروتين البكتيرى 
وهو بروتنيات وحيدة الخلية والبكتريا الخاصة للحصول على البروتين تسمى موزانوموناس 

5- الطحالب 
يمكن زراعة الطحالب الدقيقة واستخدامها بنجاح فى تغذية الاسماك واهم الانواع التى يسهل استزراعها بنجاح هى طحالب 
Spirulia - Chlorelle - Sceneejesmus 

6-الخميرة 
تعتبر من البروتينات وحيدة الخلية وتنتج الخميرة من Canjija - utilis 

العوامل الواجب مراعتها عند اضافة الغذاء الصناعى للاسماك

1- ان يكون الغذاء رخيصا ومتوافر المصادر فى البيئة المحيطة حتى تكون التغذية اقتصادية 

2- ان يكون مقبولا ومستساغا من الاسماك وذو معاملات هضم عالية وكفاءة تحويلية جيدة 

3- ان يكون تركيبة الكيماوى ملائما لنوع الاسماك فمثلا المبروك تحتاج الى عليقة تحتوى على 25:30% بروتين بينما اسماك البلطى 25:30% والبورى 30-35% واسماك الدنيس والقاروص 40-45% بروتين 

4- يجب ان يكون تركيب وحجم الغذاء مناسب لحجم وعمر الاسماك

5-يجب ان يكون الغذاء فى صورة طافية لتعطى فرصة للاسماك لالتقاطها حيث ان العلف الغاطس يحدث له فقد فى الماءمسببا تلوث المياة نتيجة لزيادة التحلل

6-يجب ان يكون الغذاء متزنا ويحتوى على جميع الاحتياجات الغذائية من طاقة وبروتين ودهون وفيتامينات واملاح معدنية 

7-يقدم الغذاء على عدة مرات يوميا من 3:5 مرات حتى تضمن الاستفادة الكاملة للاسماك من الغذاء ولايحدث لة فقد فى الماء ويتحلل مسببا تلوث المياة 

8- يراعى معدلات التغذية حيث تحتاج ذريعة اسماك الدنيس والقاروص الى التغذية بنسبة 10% من وزن الجسم وتنخفض هذه النسبة الى 5% عند انتقال الاسماك الى احواض التربية بينما اسماك البلطى والمبروك تحتاج الى التغذية بنسبة 5% من وزن الجسم ثم تقل الى 3% عند الانتقال الى احواض التربية 

9-يجب تثبيت مواعيد التغذية واماكن التغذية حيث ان الاسماك تتعود على الميعاد والمكان

10-يراعى ضبط درجة الحرارة والاكسجين عند تربية الاسماك حيث لايتم تقديم الغذاء عند تربية اسماك البلطى فى الاحواض اذا انخفضت درجات الحرارة من 18درجة وفى المبروك عندما تنخفض الحرارة عن 10 درجة حيث ان الاسماك تمتنع عن التغذية عند درجات الحرارة السابقة ويجب ان يكون تركيز الاكسجين الذائب فى حدود 8 ملجم/لتر

العوامل التى تؤثر على تغذية الاسماك واحتياجتها من البروتين 

1- البحث عن نوع الغذاء
اذا توفر النوع الواحد من الغذاء يزيد من النمو والانتاج واذا نقص هذا النوع تظل السمكة تبحث عنه وبالتالى تفقد طاقة وبالتالى يحدث نقص فى النمو والانتاج 

2-التكاثر 
يلعب دور فى التاثير على التغذية حيث وجد ان هناك اسماك تمتنع عن الغذاء عند دخول موسم التكاثر او خلال موسم التكاثر او بعد موسم التزاوج حيث تحتفظ بصغارها فى فمها مثل البلطى 

3-درجة الحرارة 
الظروف المناسبة للتغذية عند درجة حرارة 15:25 درجة فى المياة الدافئة او اقل من 15 درجة فى المياة الباردة اما اذا اختلفت درجة الحرارة عن ذلك تؤدى الى عدم او قلة تغذية الاسماك

4-توافر الاكسجين
عند توافر الاكسجين فى الماء فان الاسماك لا تحتاج مجهود للحصول على الاكسجين وبالتالى يقل احتياجها للبروتين

5-الضوء
هناك اسماك تتغذى اثناء النهار مثل التراوت واسماك اثناء الليل مثل ثعبان البحر واسماك تتغذى ليلا نهارا 


من كتاب انشاء وادارة المزارع السمكية 
المعمل المركزى لبحوث الثروة السمكية 

Printfriendly