الأمراض الغذائية فى الدواجن

الامراض الغذائية التى تصيب الدواجن  منها مرض الكتكوت المجنون - مرض انزلاق الوتر - مرض شلل الاقفاص 



 مرض الكتكوت المجنون

يظهر ذلك المرض على الكتاكيت في عمر مابين 7-56 يوم ويكون أكثر ظهورا عند 15-20 يوم من العمر وترجع أسباب ذلك المرض إلى ارتفاع درجه الحرارة في فتره التحصين التي تؤثر على الفيتامينات في العليقة وخاصة فيتامين هـ أو تقديم العلف بكميات كبيره مما يؤدى إلى تراكم طبقات قديمه من العلف تحت الطبقات الطازجة وعندما تنتهي الطيور من استهلاك العليقة الطازجة تبدأ في استهلاك العليقة القديمة والتي يكون قد تم تأكسد الفيتامينات بها مما يؤدى ذلك لظهور الحالة أو عند زيادة نسبه الدهون في العليقة فإنها تتأكسد بسرعة ويتأكسد معها فيتامين هـ مما يؤدى لظهور تلك الحالة

الأعراض 

يمكن مشاهده الأعراض على الطائر وذلك ببقائه على وضع واحده مده طويلة وعند محاولته المشي فإنه يختل توازنه ويقع وتمتد رقبته إلى الخلف والى الأسفل وقد تمتد إلى الجانب مع حدوث انقباض وانبساط سريع لعضلات الأرجل ثم يحدث تمدد كامل للطائر بينما تكون الرأس والأرجل ويرقد الطائر على أحد جوانبه وتستمر هذه الحالة حتى ينفق الطائر

الوقاية والعلاج 

للوقاية من هذا المرض يجب تلافي جميع الأسباب المذكورة سابقا أما في حاله النقص العادي لفيتامين هـ فإن إضافة الفيتامين إلى العليقة أو ماء الشرب بمعدل 200ملجم / لتر ماء لمده خمسه أيام يكون كافيا لإعادة الكتكوت لحالته الطبيعية مع إضافة مضادات أكسده إلى العليقة

 انزلاق الوتر

الأسباب الرئيسية لظهور تلك الحالة ترجع إلى النقص الشديد في بعض الفيتامينات والأملاح المعدنية وخصوصا نقص البيوتين والكولين والنياسين والمنجنيز وفيتامين ب المركب كما أنه قد ترجع الأسباب إلى عدم اتزان العليقة بزيادة نسبه الكالسيوم والفوسفور بالعليقة أو قله البروتين وزيادة كميه الذرة كما قد يتسبب عدم تعريض الطيور لأشعه الشمس لظهور تلك الحالة كما أن تربيه الطيور في البطاريات يعتبر من أحد الأسباب أيضا لظهور المرض

الأعراض

تكون الأعراض واضحة على الطيور بكثرة في فتره الرعاية وقبل الدخول في الإنتاج حيث تكون نادرا ما تحدث بعد ذلك حيث تبدأ الأعراض بضعف في النمو واختلال في تكوين الريش ثم يحدث التهاب وانتفاخ لمفصل العرقوب مع التفاف الساق وانحنائه إلى الخارج ويكون وضعه غير طبيعي وفي هذه الحالة لا يستطيع الساق حمل ثقل الطائر فينزلق وتره يتبع ذلك التواء القدم للخارج ومشى الطائر على مفصل العرقوب

الوقايه والعلاج
الحرص على تواجد الفيتامينات والأملاح المعدنية بكميه كافيه في العلف
إضافة كلوريد الكولين بالعلف حتى تكون نسبته حوالي 2كجم / الطن
إضافة سلفات المنجنيز للعلف بمعدل 60جم / طن بصفه منتظمة في العلف وزيادة تلك الكميه إلى حوالي 200جم / طن لمده أسبوعين بعد ظهور الأعراض يعمل على اختفائها بسرعة

 شلل الأقفاص

تظهر حاله شلل الأقفاص في الدجاج البياض المربى في البطاريات خلال الفترة الأولى من الإنتاج والتي يكون فيها الإنتاج كثيرا ولكن كميه العلف المقدمة للطيور تكون قليله مع قله نسبه الكالسيوم في العلف وتظهر تلك الحالة بصوره كبيره في شهور الصيف ومع ارتفاع درجه الحرارة

الأعراض 

تبدأ الأعراض على الطائر في صوره ضعف عام وخمول وعدم قدرته على الوقوف فيرقد على جانبه ويصاحب ذلك ضعف عظام الأرجل وامتناع الطائر عن الأكل ويقل وزنه

الوقايه والعلاج

الطيور المصابة تشفي تماما إذا وضعت على فرشه عاديه على الأرض مع تقديم جرعه من فيتامين د3 للطيور لمده خمسه أيام وفيتامين ج بمعدل 100ملجم / الطائر يوم بعد يوم لمده ثلاثة أسابيع مع الحفاظ على معدل الكالسيوم في العلف

Printfriendly