الرعاية الصحية للحمام


إستخدام التسجيل فى مزارع الحمام
يستخدم التسجيل فى مزارع الحمام على أساس بيانات صحيحة ودقيقة للمساعدة على نجاح المزرعة فى إنتاجها . كما يلزم إستخدام التسجيل لتحقيق مايلى 

* إختيار أفراد قطيع الإنتاج من أفضل الآباء إنتاجاً
* سهولة فرز أزواج الحمام ضعيفة الإنتاج وإستبعادها 
* تحديد أزواج الحمام جيدة الإنتاج 
* تحديد نسبتى الخصوبة والفقس لأزواج الحمام 
* متابعة أى حالات مرضية لعلاجها فى بداية حدوثها 

ويلزم لإتمام عملية التسجيل فى الحمام 
1- الأرقام المعدنية : ويوجد منها نوعان) الأرقام المعدنية الحلقيةوالأرقام المعدنية المفتوحة ) 

2- السجلات : يجب أن يكون السجل سهل الإستخدام لتوفير الجهد والوقت اللازم لتدوين البيانات فيه . يوجد للسجلات عدة أنواع تستخدم لتسجيل بيانات أزواج الحمام أو تسجيل بيانات الإنتاج للمزرعة


الرعـــــاية الصحيــــة

من المعروف أن الوقاية خير من العلاج ، فالعناية والرعاية الكافية للحمام أسهل فى منع المرض عن معالجته . وأن الإهمال فى الأخذ بكل أو بعض الأسس اللازمه للتربية الجيدةيؤدى إلى حدوثالمرض وفيما يلى هذه الأسس 

1- يجب أن يكون قطيع التربية خالياً من الأمراض 
2- يجب أن تكون مساكن الحمام جافة ومعزولة عن التغيرات الفجائية فى الطقس 
3- يجب أن تكون مساكن الحمام جيدة التهوية ومعرضة للشمس 
4- يجب أن يكون مخلوط العلف جافاً ومتاحاً للطيور بطريقة تمنع تلوثه وبعثرته 
5- يجب أن تكون مياه الشرب نظيفة ويمكن إضافة إليها بعض المواد المطهرة والمناسبة مع مراعاة أن تكون موجودة بإستمرار أمام الطيور وبطريقة تمنع تلوثها 
6- يجب أن يكون المخلوط المعدنى الجيد أمام الطيور فى جميع الأوقات وأن يكون خالياً من التلوث 
7- إجراء عمليات النظافة والتطهير اللازمة لمنع نمو الجراثيم والطفيليات 
8- تجنب تزاحم الطيور فى المساكن . ومن الصعب تشخيص أمراض الحمام لعلاجها حيث أن هذه الأمراض قد تشترك مع بعضها فى بعض الأعراض ، وعند ظهور مرض له طبيعة غير معروفة فىأكثر من طائر فى وقت واحد فيجب إتباع الآتى 

1- فحص نظافة العلف والمخلوط المعدنى والمياه 
2- فحص نظافة المسكن 
3- فحص الطيور وأعشاشها للتأكد من عدم وجود طفيليات أو حشرات 

وإذا لم يتم معرفة السبب بواسطة المربى ، فيجب عزل الطيور المصابه لمنع إنتشار المرض بين باقى الطيور ويتم وضعها في صندوق صغير نظيف ذو أرضية من السلك تكون أبعاده مناسبه 30*30*30 سم ، وتوضع به المياه والعلف والمخلوط المعدنى وفى أغلب الأحيان يتم شفاء الطيور بدون معالجة دوائية خاصة . أما فى حالة عدم شفاء الطيور يتم إستشارة طبيب بيطرى لتشخيصالمرض ووصف العلاج اللازم . أما إذا نفقت الطيور يتم وضعها فى الثلج حتى يتم تشريحها قبل تعفنها ،

* ويمكن التوصية باستخدام بعض المواد الوقائيه التى تمنع إلى حد كبير ظهور بعض الأمراض الشائعة فى الحمام ، كما أنها تساعد الطيور علي الهضم بدرجة كبيرة ، ونلخصها فى الجدول الآتى 


الجرعة
التأثير
المادة

نقطتان في اليوم لمدة اسبوع قبل او بعد الأكل 

كبسولة واحدة ( 500مجم ) قبل الأكل صباحا 


ملعقة شاي لكل جالون ماء الشرب ويعطي والمعدة خالية 

من 6-4 ملاعق شاي لكل جالون ماء الشرب 

ربع أوقية لكل جالون ماء الشرب 


تضاف البرمنجنات في مياه الشرب حتي نحصل علي اللون القرمزي القاتم 

ملعقة شاي لكل 10 جالون ماء الشرب   



للوقاية والعلاج من بعض الأمراض وخاصة البرد 

علاج اضطرابات الجهاز الهضمي الناتجة عن سوء نوعية الغذاء 

علاج اضطرابات الجهاز الهضمي 

للمساعدة علي الهضم بزيادة حموضة المعدة 

للمساعدة علي الهضم بزيادة حموضة المعدة 

لتطهير مياه الشرب وقتل الجراثيم وخاصة في حوصلة الطائر 

تحسين الشهية

زيد كبد الحوت 


زيت الخروع 



ملح الماينزيا 


صودا الخبيز 


حامض الهيدروكلوريك 
التجاري 

برمنجنات البوتاسيوم 



مستخلص الجنتيانا


Printfriendly