ترميم وتجديد المسطح الاخضر

(6) ترقيع او ترميم المسطح (Lawn patching or reparation) :
يقصد بهذه العملية ازالة القطاعات الموبوءة بالحشائش الغريبة او الميتة او المصابة بضرر كبير من المسطح الأصلى وإستبدالها بقطع اخرى جديدة معدة خصيصاٌ لذلك ( من نفس الصنف ) أو اعادة زراعتها بالبذرة ( من نفس الصنف ).
ولإتمام هذه العملية ، يستخرج القطاع المصاب بالضرر من المسطح الأصلى – ثم تفكك الطبقة التحتية من التربة فى ذلك الموضع بعزقها او تزال التربة الموجودة فيها كلية وتستبدل بأخرى جديدة ونظيفة – ثم يقطع بإحكام جزء من المسطح الجاهز يساوى تماما لمساحة الرقعة ، يرفع بحذر ثم يوضع فى مكانه الجديد – يدك جيدا ثم يروى ، نفس النظام يتبع عند الترميم بإستخدام البذرة .

(7) تجديد المسطح الأخضر (lawn Removation):
كثيرا ما يلاحظ ان نباتات المسطح بعد فترة من انشائها بدأت تضعف وتموت فتظهر بقع جرداء وتنتشر الحشائش الغريبه بالرغم من ان المسطح كله يناله كل ما هو مطلوب من  رى وتسميد وقص ومقاومة حشائش وأمراض وحشرات .
وهذه الحالة ترجع الى تدهور حشائش المسطح بسبب السن ، فعلى الرغم من ان معظم حشائش المسطحات معمرة إلا ان لها حيز محدود من السنين تعيش فيه ، بعدها تضعف وتموت ، وعندئذ يجب تجديدها ويختلف عمر حشائش المسطحات الخضراء بإختلاف انواعها ، الا انها فى المتوسط ما بين 5 – 7 سنوات ، يفضل بعدها تجديد الزراعة .
وتجرى عملية التجديد عادة قبيل موسم نشاط  النبات المراد تجديدة ، اى فى الربيع لحشائش الموسم الدافىء والخريف لحشائش الموسم البارد ، وكيفية اجراؤها نوجزها فى الخطوات التالية :
1.  يقص المسطح المراد تجديدة عدة مرات فى اتجاهات مختلفة شريطة ان يكون القص منخفض جداٌ حتى يظهر سطح التربة تقريباٌ ثم نتخلص من القصاصات الناتجة .
2.  تعزق تربة المسطح بعد ذلك حتى عمق 15 – 20 سم ، ثم تنثر جرعة من سماد كيماوى كامل ، وبعدها يسوى سطح التربة بما فيها من جذور قديمة بالكرك .
3.  يمرر حجر هراس خفيف لتثبيت التربة ، فإذا ظهرت اماكن مرتفعه او منخفضة امكن اصلاحها ، وبعدها مباشرة تروى الأرض 1 – 2 مرة يوميا حسب حالة الجو حتى تبدأ النباتات الجديدة فى الظهور فتجرى عمليات الخدمة المعتادة وكأننا ننشىء مسطح جديد .
4.  قد يفيد نثر كمية خفيفة من بذور نباتات المسطح المجدد ( من نفس الصنف )  تساعد فى سرعة انشاءة وترفع من كثافته واندماجه .

وعلى اى حال فالتجديد فرصه طيبة لإصلاح بعض الأخطاء التى قد تكون حدثت اثناء الزراعة لأول مرة او تعديل لبعض المشاكل التى حدثت اثناء رعاية المطح وخدمته .

(8) إزالة العشب المتراكم (Thatch removing) :
احيانا يصبح المسطح اسفنجى كثير العشب نتيجة التحلل البطىء لطبقة سميكة من السيقان والجذور وبعض المخلفات الأخرى ، والطبقة الرقيقة من العشب ( 1 – 1.5 ) تعتبر مفيدة للمسطح حيث تقل حرارة التربة ، وتضيف للمسطح شيئا من المرونة والإسفنجية مما يقلل من كبس التربة وانضغاطها .
أما زيادة سمك هذه الطبقة بدرجة كبيرة فيؤدى الى استقرار مياه الرى فيها وتعطنها فتصبح رائحة المسطح كريهة ، كما ينتج عن ذلك ايضا عدم وصول مياه الرى الى ارض المسطح فتعجز الجذور والنباتات عن النمو بالمعدل الطبيعى لها ، ناهيك عن اتخاذ الحشرات لأرض المسطح مأوى لها ، كما يسهل اقتلاع النباتات من الأرض عند استخدام آلات القص .

وحلاٌ لهذه المشاكل لابد من ازالة هذه الطبقة السميكة من العشب او القش ، وذلك بإستخدام آلات القص ، او بإستخدام كرك ذو اسنان صلبة قوية أو باستخدام السيف والذى يقوم بقطع هذه الطبقة الإسفنجية مباشرة فوق سطح التربة .
تجمع الأعشاب او القش الناتج بعد القص وينقل بعيدا عن ارض المسطح فتتعرض نباتاته للشمس والهواء ويتجدد نشاطها ، فيزدهر المسطح من جديد .
وأفضل وقت لإجراء هذه العملية فى حشائش الموسم الدافىء هو نهاية الربيع ( مع بداية دفىء الجو ) ، اما حشائش الموسم البارد فأفل وقت يناسب هذه العملية هو الخريف او اوائل الربيع .


Printfriendly