اللوف


اللوف
اللوف نبات متسلق بالمحاليق الساقية وهو محصول اقتصادى كبير ويوجد فى مصر اصناف كاللوف البلدى واللوف الافرنجى ويزرع اللوف امافى تكاعيب من العنب او يزرع اللوف على الاسلاك ويزرع اللوف محملا على تكعيبة العنب 



اللوف نبات متسلق بالمحاليق الساقية
أوراقة بسيطه كبيرة مفصصة إلي 5-7 فصوص خشنه الملمس لونها اخضر داكن اذهاره صفراء اللون وحيدة الجنس تظهر من شهر يونيو حتي شهر سبتمبر الثمرة إسطوانية الشكل ملساء عليها خطوط طويلة غائرة ويظهر بها تجعدات لونها أخضر

القيمة ألاقتصادية 

اللوف محصول إقتصادي كبير يدر ربحا كثيرا نظرا لكثرة الطلب عليها حاليا حيث كان في السابق يستعمل كمتسلق في الحدائق الخاصة وانتشرت حاليا زراعته حيث أصبح له قيمة تجارية كبيرة في السوق المحلي بجانب السوق الرائجة في الخارج حيث يدخل في عدة صناعات منها

1-إستعماله كإداة لاستحمام خاصة في البلاد العربية
2-إستعماله في حشو مقاعد السيارات وحشو الاثاث
3-يستخدم كمصافي للمياه أو الزيوت خاصة بالبواخر
4-تبطين الاحذية كطبقة ماصة للعرق كما يستعمل في بعض انواع الاحذية الصينية

اصناف اللوف في مصر

 اللوف الافرنجي 

كيزانه كبيرة الحجم أليافه غير متماسكه وغير مرغوبه تجاريا 

اللوف البلدي 

كيزانه اصغر حجما من الافرنجي اليافة متماسكه لا تنعم بسرعة بطول الاستعمال ولذا فهو مرغوب تجارياو

التربة المناسبة

يجود في جميع أنواع الاراضي الصالحة للزراعة الخالية من الملوحة الجيدة الصرف كما يمكن زراعته بالاراضي الرملية المستصلحة مع الاهتمام بعمليات الصرف والتسميد

ميعاد الزراعة 

تبدأ الزراعة بالبذرة في المشتل في النصف الاول من شهر فبراير ويستمر حتي نهايته ويجب ألا تتاخر في الزراعة حيث أن المحصول الناتج من الزراعة المتأخرة لا يباع بأسعار مجزية

تجهيز الارض المستديمة للزراعة

تحرث الارض مرتين حتي تنعم التربة ثم يقام عليها عليها تكاعيب العنب أو مد اسلاك وزراعة المحصول عليها

الطرق المختلفة المستخدمة في زراعة اللوف بالارض المستديمة

1- تكاعيب من الغابات

تربط كل 6 7 عيدان من الغاب مع بعضها بالحلفا ( وهي نوع خاص من الحلفا يمتاز بالمتانه والطول) ويبدأ أولا بإقامة الاعمدة ببعضها بواسطة الاسطح بحزم الغاب أما القطر فيضاف للحزم جريدة لتقويتها مع وضع عدد كاف من الجريد علي الاسطح ليتحمل ثقل المحصول

2- زراعة اللوف علي اسلاك

تجهز قوائم من خشب السنط أو الكازورينا بقطر 10 15 سم 2.5 3 متر يدهن منها طول 60سم بالقار لحمايتها من التآكل ( يمكن إستعمال قوائم حديد او مواسير .5 بوصة بدلا من القوائم الخشبية )

تقام القوائم مع دفن الجزء المدهون بالقار بالارض وذلك فى وسط مصطبة من الاسمنت والزلط كما يجب عمل سنادات للقوائم الموجودة بالاطراف باستعمال قوائم من الحديد او المواسير قطر نصف بوصة ثم تشد الاسلاك على ارتفاع مترين لتكون مربعات ابعادها متر متر طوليا وعرضيا

في حالة المساحات الكبيرة يفضل تقسيم الحقل إلي اقسام كلا منها حوالي ربع فدان تقريبا مع عمل ممرات بين كل قسم بحيث تصبح أسلاك كل قسم منفصلة عن القسم الاخر لتفادي أي ضرر من ميل احد القوائم

التقاوي 

تؤخذ التقاوي من المزارع الجيدة الغزيرة المحصول ذات الاصناف الممتازة وطريقة إعداد التقاوي تتلخص في انتخاب عدد كاف من الكيزان الكبيرة الحجم المتماثلة في اللون والقطر والمنتظمة الشكل ويمكن وضع علامة عليها وتترك هذه الكيزان ولا تجمع مع المحصول حتي تجف تماما ويتغير لونها إلي البني القاتم ثم تقطع ويقص طرفاها ويطرق علي الكيزان بخفة فتنزل البذرة الجافة

تفرز البذور الداكنة اللون الممتلئة الخالية من التجاعيد وهي صالحة للتقاوي ثم تعبا في صفائح نظيفة وتوضح في مكان خالي من الحشرات حتي ميعاد الزراعة التالي

اللوف 

الزراعة بالمشتل 

تنقع البذور في ماء دافئ لمدة يوم ثم تكمر زراعتها مباشرة في الحقل لكنها تحتاج لكميات كبيرة من ماء الري لذا يفضل زرعتها في المشاتل وهذه تجري

بإحدى الطريقتين

أولا 
في احواض صغيرة مساحتها 5 5 متر ثم تعمل بها جور بين الجورة والاخرة 10 12 سم في سطور بين السطر والاخر من 20 25 سم ثم تزرع بالجورة من 3 4 بذور ثم تروي الارض بعد الزراعة مباشرة ثم توالي بالري كل يوم أو يومين مع حماية النباتات من البرد بواسطة سور من الغاب أو الجريد

ثانيا 
تزرع البذرة بعد كمرها في أصص رقم 10 مملوءة بخلطة من تربة زراعية جيدة وسماد عضوي قديم ويزرع بكل منها 3 4 بذور وتوالي بالري كل يوم أو يومين حتي تنقل للمكان المستديم

الزراعة بالارض المستديمة 

تنقل النباتات بعد 35 40 يوما من الزراعة بالمشتل عندما يبلغ طول النبات 20 سم تقريبا ويفضل تجهيز الارض المستديمة قبل الزراعة بمدة كافية حيث تعمل الجور متبادلة أي رجل غراب علي ابعاد 30 30 30سم وتملاء بالسماد البلدي الناعم وتعمل في وسطها حفرة توضع فيها النباتات بالصلايا ثم تضغط التربة حولها جيدا ثم تروي الارض بعد الزراعة مباشرة

زراعة اللوف محملا علي تكاعيب العنيب

هناك حالات يزرع فيها اللوف محملا علي تكاعيب العنب بالتبادل معه ويجب في هذه الحالة الاهتمام بالتسميد البلدي والكيماوي حتي لا تتدهور خصوبة التربة وخواصها الطبيعية ولا ينصح بهذه الطريقة حيث ان فترات الري للعنب وكذلك التسميد والخدمة تختلف تماما عن اللوف ولذا تؤثر علي محصول العنب واللوف

عمليات الخدمة

الري 

توالي النباتات بالري بعد الزراعة كل 2- 3 يوم في حالة التربة الصفراء والثقيلة أما الرملية فتروي كل يومين علي الاكثر حتي يبلغ طول النبات 80 سم ثم تروي كل 8 ايام في الاراضي الثقيلة ، 6 ايام في الاراضي الصفراء ، 4 ايام في الاراضي الرملية حتي يتم نضج المحصول

إنتخاب النبات

عندما يصل طول النبات 80 سم ينتخب أقوي نبات بالجورة ويقلع باقي النباتات بالجورة كما تقطع جميع السرطانات من علي العود المنتخب لكي يقوي الساق كما يجب تعديل وضع النبات علي التكاعيب حتي ينتشر النمو علي سطحها بإنتظام خاصة كلما خرجت افرعا خضرية جديدة وتكرر عملية تعديل وضع العود من حين لاخر

التسميد

يحتاج اللوف بالمكان الستديم إلي كمية كبيرة من الاسمدة حسب نوع كل تربة

1- في الاراضي الرملية يحتاج الفدان إلي 40متر مكعب سماد بلدي قديم يضاف قبل حرث الارض وذلك الي جانب السماد الكيماوي

2- في الارض الصفراء والثقيلة فيكتفي بالاسمدة الموضوعة بالجور قبل الزراعة بعد ذلك تسمد النباتات في كل انواع الاراضي بالاسمدة الكيماوية قبل بدأ الازهار واثناؤه علي خمس دفعات قبل الري بمعدل جوال سوبر فوسفات + جوال سلفات نشادر في كل مرة

العزيق

تقلع الحشائش باليد في المشتل أما في الارضي المستديمة فتعزق الارض جيدا قبل كل تسميدة علي ان يكون العزيق سطحيا لعدم الاضرار بالشعيرات الجذرية

الازهار

يبدأ إزهار اللوف في شهر يونيو ويستمر حتي شهر سبتمبر ويكون التزهير في قمته في اواخر شهر أغسطس ( وهي الفترة التي يحتاج للتسميد فيها)

علامات نضج المحصول وموعد جمعه

يبدأ جمع المحصول في شهر اغسطس وينتهي في اواخر شهر يناير ويتم جمع المحصول علي دفعات عند ظهور علامات النضج علي الكيزان ومن أهم هذه العلامات

1-يتغير لون الكيزان من الاخضر الداكن إلي اللون الاصفر الباهت بسبب فقد كمية من الماء وبالتالي تجف الياف الكيزان وتتماسك

2-تحدث الكيزان الناضجة صوتا رنانا عند ضربها بالظفر بينما الكيزان الغير ناضجة تحدث صوتا مكتوما

جمع المحصول

تجمع الكيزان بقصها من العنق بمقص الحدائق وتنقل مباشرة إلي مناشر معرضة للشمس ويقص طرفها ثم تدق علي عروق من الخشب لفصل القشرة الخارجية الصلبة والتخلص من البذور ثم تشق الكيزان طوليا وتفرد اليافها وتلقي في احواض التعطين مدة يومين إلي ثلاثة ايام للتخلص من المادة المخاطية

اعداد المحصول للتسويق

تعتبر عملية التعطين من اهم عمليات اعداد المحصول للتسويق وذلك للتخلص من المادة الغروية التي تكثر بالكيزان لانها تسبب اصفرار الكيزان أو اسمرارها وتصبح غير صالحة للبيع ويجب غسلها جيدا من هذه المادة خاصة إذا أريد تخزين المحصول لحين تصديره ويجب التاكد من ان ماء الحوض نقيا نظيفا خاليا من المادة المخاطية قبل وضع الياف الكيزان بها لذا يجب غسل الاحواض جيدا عقب تعطين كل دفعة ثم يعاد ملئها بماء نقي في كل مرة كما يلزم وضع ثقل علي الياف الكيزان حتي لا تطفو علي سطح الماء فتتلف وبعد تمام التعطين تفرد في المنشر بعد تنظيفه جيدا ورشة بالماء لمنع إثارة الاتربة التي تعلق بالالياف وتغير لونها ويتم التعطين إما في احواض مساحتها 4.5 4.5 متر وارتفاع 1.5 متر مبنية بالطوب الاحمر والاسمنت ومطلية من الداخل والخارج بالاسمنت وبأسفلها بالوعة لتصريف المياة وأعلاها طلمبة مياة وهذه تكون في المزارع الكبيرة اما في المزارع الصغيرة فيتم التعطين في البراميل الخشبية ولا يستعمل أواني معدنية لانها تؤثر علي لون الكيزان وتخفض من قيمتها التجارية بعد ان يتم التعطين تنشر في الشمس لمدة طويلة حتي تجف فيساعد ذلك علي إكتسابها اللون الابيض الناصع المرغوب

قد يستعمل في عملية التعطين حمض الكبريتيك المخفف أو توضع في حجرات محكمة الغلق ويحرق فيها الكبريت لاكتساب اللون الابيض الناصع ولكن هذه المعاملات تؤثر علي جودة الالياف وتقلل من تماسكها لذا لا ينصح باستعمالها

عيوب المحصول

تتلخص أهم هذه العيوب 

1- الكيزان صغيرة الحجم

ويمكن تلافي ذلك باختيار التقاوي من مزارع معروفة كما تختار الكيزان الكبيرة الحجم لاخذ التقاوي منها للسنة التالية مع العناية بعمليات الخدمة الزراعية المختلفة وذلك الي جانب التاخير في جمع الكيزان التي تم نضجها

2- الالياف غير المتماسكة

لذا يتجنب زراعتة النوع الافرنجي طمعا في الاحجام الكبيرة كما يجب جمع المحصول عند النضج المناسب تماما لان جمع الكيزان قبل النضج يسبب هذا العيب وايضا يحدث في الاصناف البلدية

3- الكيزان السمراء

وهذه يسببها مسك الكيزان باليد قبل نضجها وتكسير القشرة الصلبة فينمو الفطر في هذه المواضع وتنتشر داخل الكيزان فيسبب تغير لون الكيزان وبالتالي تلفها وكذلك عدم جمع المحصول في الميعاد المناسب بسبب هذه الحالة

ويجب تعين الكيزان بعد جمعها مباشرة وتنشيرها في الشمس لمدة طويلة حتي تجف للحصول علي كيزان ناصعة البياض

تسويق المحصول

توجد طريقتين لتسويق المحصول

1- يباع المحصول بالفدان في القري فيقوم بعمليات الجني وما يتبعها من إعداد المحصول للبيع علي ان يقوم المزارع بكل عمليات الخدمة

2- أن يقوم المزارع بجمع محصوله وتدريجة إلي درجتين ثم شحنه إلي الاسواق في المدينة حيث يباع بالالف للكيزان الكبيرة التي تكون اكبر من 25سم في حالة التجهيز للتصدير تجهز الكيزان بعد تقشيرها وإخراج البذور وتعطينها مع عدم شقها طوليا في مكابس خاصة ليسهل تصديرها وشحنها ويمكن للوف المصري غمر الاسواق الخارجية إذا أعتني بعمل الدعاية اللازمة له

مواصفات المحصول المعد للتصدير

1- أن تكون الكيزان كبيرة تامة النضج وان تدرج حسب احجامها وتستبعد المصابة والمبقعة والتي يظهر بها عيب في شكلها الخارجي

2- ان تكون الياف الكيزان متماسكة سليمة المنظر خالية من العيوب 

صيانة المزرعة

بعد نهاية موسم الاثمار وجمع المحصول تجمع بقايا النباتات وتعزق الارض عزقا جيدا عميقا للتخلص من الحشائش وتعريض التربة للشمس ويجب تقوية التكاعيب واقامة ما تهدم منها وتغيير عيدان الجريد المكسورة وتقوية الرباط علي الغاب. أما التكاعيب المقامة علي اسلاك فتسبت القوائم التي يلاحظ ميلها أو خلخلتها وشد السلك في المواضع التي يشاهد إرتخائـة فيها

الافات

يصاب اللوف ببعض الافات والامراض منها 

مرض البياض الدقيق والعنكبوت الاحمر والمن
وهذه يجب مقاومتها حسب توصيات المختصين بوزارة الزراعة

 الإدارة المركزية للإرشاد الزراعي

Printfriendly