زراعة الكركديه


الكركديه شجيرة عشبية ومن اصناف الكركدية قليلة التفريع وكثيرة التفريع وله فوائد عديدة  حيث يستخدم شراب  الكركديه فى خفض ضغط الدم ومفيد للحوامل والريجيم و طريقة زراعة الكركدية يزرع على ريشه واحدة والميعاد المناسب لزراعتة فى الصيف ويتم رى وتسميد الكركدية ويصاب بعدة افات وامراض 

الكركديه                 
الاسم العلمى 
Hibiscus sabdariffa linne
الاسم الانجليزى 
Roselle- karkadi -jamaica sorrel - red sorrel 
العائلة : الخبازية 
Malvaceae

يسمى في العراق بالكجرات وهي شجيرة يصل ارتفاعها إلى حوالي مترين، ذات سيقان حمراء ويزرع النبات في سوريا وفي جنوب 
العراق وصعيد مصر ووسط وغرب السودان وكثير من البلدان العربية الأخرى

الموطن الاصلي

يعتقد ان الموطن الاصلي للمحصول المناطق الاستوائية من اسيا وافريقيا ، خاصة في غرب افريقيا . وتنتشر زراعته حاليا في كل المناطق الاستوائية ، وقد انتقلت زراعته الي الامريكتين مع تجارة العبيد في القرن السابع عشر 
وفى مصر يزرع فى اماكن متفرقة وان كانت المساحات تتركز فى الوجة القبلى ولا تقل نوعية المنتج فى الوجة البحرى عن مثيله فى الوجة القبلى 

الوصف النباتى

 تتميز نباتات الكركديه بأنها حولية عشبية تشبه الشجيرة قليلة التفريع ويصل إرتفاعها إلى1.5- 2 متر وعادة لون ساقها أخضر تشوبه الحمرة الأوراق بسيطة معنقة يصل طول الأوراق إلى15- 17 سم وعرضها 7 سم والورقة مفصصة تفصيص غائر وعدد فصوصها من 3 -5 وحافتها مسننة ولونها أخضر تشوبه الحمرة أيضاً وتكون الأوراق متبادلة الوضع على الساق 

الازهار فى إبط الأوراق وعنق الزهرة قصير جداُ ولونها أحمر والثمرة كبسولة وبداخلها عدد كبير من البذور ذات اللون البنى كروية الشكل

توجد من الكركديه أنواعاً عديدة تختلف فى الأهمية الإقتصادية والإستعمال 

الأصناف كثيرة التفريع 
Hibiscus sabdariffa var. sabdariffa  

وتتميز نباتات هذه الأصناف باحتواء كئوسها على الصبغة الحمراء وينتشر فى مصر سلالتين تحت هذا الصنف إحداهما تعرف بالأحمر الفاتح وهذا الصنف هو الذى يستخدم منقوع السبلات الملونة كمشروب 

وتعرف الثانية بالأحمر الغامق وهو المنتشر إستخدامه بدرجة كبيرة نظراً لزيادة صبغة الأنثوسيانين به عن الصنف الفاتح , وقد تم إستنباط صنف صبحية 17 والذى يتميز بالتبكير فى النضج عن أصناف الكركديه المتداولة محلياً بحوالى شهر كما يتميز بارتفاع المحصول من السبلات والبذور مقارنة بالأصناف المحلية الدارجة الإستخدام 

 وكذلك تجانس النباتات من حيث الإرتفاع والتفريع وشكل الورقة وحجم الثمرة كما يتميز هذا الصنف بسهولة فصل السبلات عن الثمرة , وتجود زراعته فى الوجهين البحرى والقبلى 

الأصناف قليلة التفريع
Hibiscus sabdariffa var. altissima   
ونباتات هذا الصنف طويلة يصل طولها إلى مترين وهى قليلة التفريع جداً ولون سيقانها أخضر باهت وأوراقها بسيطة ومفصصة تفصيص غائر ولونها أخضر فاتح 

والأزهار لونها أبيض أو أبيض مخضر إلا أن هذا النوع يستخدم فى إنتاج الألياف فقط الناتجة من السيقان بعد تعطينها فى المياه الجارية

التكاثر 

يتم التكاثر بالشتل كما يزرع بالبذرة فى الأرض المستديمة مباشرة وفى هذه الحالة يحتاج الفدان من6 الى 7 كجم بذور . أما عند الزراعة بالشتلات قيتم عمل مشتل بمساحة نصف قيراط / فدان تعمل بها أحواض بمساحة 2*2 م وتزرع بها البذور فى سطور تبعد عن بعضها 15 سم ثم تنقل الشتلات إلى الأرض المستديمة عندما يكون طول الشتلة10 -15  سم

التربة المناسبة 

يزرع الكركديه فى معظم أنواع الأراضى ولايناسبه الأراضى الثقيله أو الغدقة إلا أنه يجود فى التربة الخفيفة والخصبة والأرض الطميية تعطى محصولاً كبيراً من الإنتاج الزهرى 

الميعاد المناسب للزراعة 

يعتبر الكركديه من النباتات الصيفية والتى تزرع بالبذرة مباشرة فى الأرض المستديمة خلال شهر أبريل وحتى منتصف مايو 

ويمكن أن يتم تأخير الزراعة عن ذلك وذلك عن طريق زراعة النبات بالشتل حيث يزرع المشتل فى النصف الثانى من أبريل ويجرى شتل النباتات آخر مايو 

الزراعة 

تحرث الأرض سكتين ثم تزحف وتسوى ثم تخطط بمعدل 12 خط / القصبتين . ثم يتم زراعة البذور على ريشة واحدة من الخط عادة تكون الريشة البحرية أو الغربية حسب إتجاه التخطيط وتكون مسافة الزراعة 30 سم بين الجورة والأخرى , ثم يوضع فى الجورة 3 او 4  بذور وعند تمام الإنبات يتم خف النباتات على نبات واحد فى الجورة أما فى حالة الزراعة بالشتل فيجرى رى الأرض ثم زراعة الشتلة فى وجود الماء فى الثلث العلوى من الخط على أن يجرى رى الأرض بعد 3- 5 أيام من الزراعة 

الرى

يجب الإعتدال فى رى الكركديه حتى لايتجه المحصول إلى النمو الخضرى مع ضعف المحصول الثمرى 

 فتروى الأرض بعد زراعة البذور مباشرة ثم بعد ذلك بحوالى 7- 10 أيام تتم رية المحاياة حتى يساعد ذلك على إتمام إنبات البذور ثم يجرى الرى بعد ذلك كل أربع أسابيع بين الرية والأخرى وتكون آخر رية وقت تزهير النبات 
وبذلك يحتاج الكركدية الى 4-5 ريات طول موسم النمو

التسميد 

يحتاج نبات الكركديه إلى 75 وحدة آزوت حتى يمكن أن ينمو نمواً جيداً ويعطى إثماراً جيد وعادة يتم إضافتها على دفعتين الأولى بعد خف النباتات أى بعد حوالى شهر من الزراعة والثانية بعد 1.5 شهر من الأولى

 كما يمكن إضافة 150 كجم سوبر فوسفات , 75 كجم سلفات بوتاسيوم وعادة تضاف هذه الأسمدة مع الدفعة الأولى من الأزوت وقد وجد أن إضافة النيتروبين كسماد حيوى بمعدل 5 كجم للفدان كمصدر للنتروجين أعطت نتائج جيدة فى نمو النبات والمحصول الثمرى


ولقد وجد أن استخدام سماد الكتكوت بمعدل 14 م3 للفدان
 أو سماد بلدى بمعدل 18م3 للفدان أعطت محصول جيد من السبلات الجافة يوازى ما يعطيه استخدام الأسمدة الكيماوية مع ملاحظة أن هذه السبلات لايوجد بها آثار كيماوية نتيجة إستخدام الأسمدة العضوية


وقد أدى إستخدام بعض سلالات البكتريا المثبة للنتروجين ( ريزوبيوم ) مع 40 كجم نتروجينى إلى الحصول على محصول وفير ومواصفات عالية 

العزيق 
تحتاج زراعات الكركدية من 2-3 عزقات فى المراحل الاول من نموه حيث تصل نباتات الكركدية بعد ذلك الى ارتفاعات كبيرة وتغطى التربة تماما فلا تسمح للحشائش بمنافستها

الحصاد 
( جمع المحصول الزهرى ) 

تبدأ نباتات الكركديه فى الإزهار فى أواخر شهر سبتمبر وأوائل أكتوبر وتكون السبلات صالحة للجمع بعد حوالى 20 يوم من تكوين الثمار , وعادة تنضج الثمار الموجودة ( أسفل ) النبات أولاً ثم يتم التدرج فى النضج إلى أعلى

وعادة يتم جمع الثمار المتشحمة والممتلئة بالعصير الأحمر فى شهر نوفمبر , ويجرى جمع الثمار بما عليها من كؤوس باليد أو باستخدام المقصات 
ويصل محصول الفدان الواحد 300-350 كجم سبلات جافه 

معاملات مابعد الحصاد

يجرى تفصيص السبلات من الثمار وتنشر فى طبقات رقيقة من 2- 3 سم على مفارش أو غرابيل من السلك أو الخيش فى الشمس على أن تغطى ليلاً حتى الساعة 10 صباحاً وبعد تطاير الندى تعرض للشمس وتقلب يومياً وتترك حتى تمام الجفاف حتى لاتتعرض للعفن لأن نسبة الرطوبة فى السبلات تصل إلى85%-90 
 %حتى يتم جفاف السبلات وتكون بها نسبة الرطوبة 8- 12 
كذلك تؤخذ بقية الثمار ( مبايض ) وتترك بالشمس حتى تجف تماماً ثم تفصل البذور من الكبسولة الثمرية ثم تغربل لفصل البذرة عن الأغلفة الثمرية 
ثم تجمع البذور لاستخدامها بعد ذلك فى الأغراض السابقة ويعطى الفدان 60 كجم بذرة
بعد جمع الثمار يجرى تقطيع السيقان من على سطح التربة ووضعها فى حزم يجرى تعطينها فى الماء الجارى للحصول على الألياف 
ويعطى الفدان 250- 300 كجم من الألياف ويبلغ كمية السبلات 350- 400 كجم للفدان

التعبئة

تتم تعبئة السبلات بعد جفافها فى أكياس من البولى إثيلين وبأوزان مختلفة من ربع إلى واحد كجم وذلك إستعداداً لبيعها للمستهلك مباشرة ولذلك يجب التأكد من تمام جفافها حتى لا تتلف بعد التعبئة أو تعبأ فى أجولة خيش للكميات الكبيرة 

الفوائد والإستخدامات 

يعتبر الكركديه من النباتات الهامة نظراً لاستخداماته العديدة 

1- فى الصناعات الغذائية والدوائية 

2- والمستخلص المائى للسبلات الملونة يستعمل كمشروب منعش فهو يفيد فى حالة الصفراء ومرطب ويسبب إدرار البول ولهذا المشروب تأثير ملين كما يعمل كمطهر للأمعاء وخافض لضغط الدم المرتفع 

3- يمكن استخدام الصبغات الخاصة به فى صناعة الجلى والمربى وتكوين المواد الغذائية الأخرى والحلوى الخاصة بالأطفال ويرجع هذا اللون عادة إلى وجود صبغة الأنثوسيانين الموجودة فى السبلات , وترجع الخواص العلاجية لمشروب الكركديه إلى وجود نسبة حموضة عالية لوجود عدد من الأحماض فى تركيبه مثل ( حمض الستريك والماليك والطرطريك ) 

4- يستخرج من بذور الكركديه زيت ثابت ولقد ثبت من الأبحاث أنه يصلح للغذاء كما يمكن استخدام متبقيات عصر البذور لغذاء الماشية أو التسميد 

5- يمكن إستخراج الألياف من سيقان النباتات قبل أن تجف وذلك بتعطينها فى ماء جارى واستخدام هذه الألياف فى الصناعة بعد ذلك 

الآفات ومقاومتها

المن – أعفان وأمراض الجذور – النيماتودا – العنكبوت – الدودة القارضة – ديدان الأوراق

Printfriendly