زراعة الارز بالتسطير




ج - الأرز التســـــطير 

مميزات زراعة الأرز بطريقة التسطير  

* توفير العمالة مقارنة بالشتل اليدوى والأرز البدار  
* توفير مياه الغمر فى المراحل المبكرة من النمو  
* يعطى نفس المحصول مثل الشتل اليدوى والبدار إذا اتبعت التوصيات الفنية  
* يوفر من 10 إلى 12 يوما فى طول فترة النمو مقارنة بالشتل اليدوى 

ملاحظات عامـة
( أفضل ميعاد للزراعة من 1- 20 مايو ) 

1- عند زراعة الأرز التسطير بعد القمح أو الشعير أو الكتان يجب عدم ترك هذه المحاصيل بالحقل بعد فترة النضج حتى يمكن تلافى فرط الحبوب أو البذور بالحقل والتى تنبت وتتكشف مع الأرز وبالتالى تصبح مثل الحشائش منافسة لنباتات الأرز فى الفترة الأولى وتصعب نقاوتها يدويا أو مكافحتها باستخدام المبيدات  

2- عند زراعة الأرز تسطيرا بعد البرسيم يجب عدم ترك الحقل للجفاف الشديد قبل الحرث وإذا حدث ذلك يجب رى الحقل رية خفيفة قبل عمليات الخدمة بحوالى عشرة أيام 

3- أهم الحشائش التى تنتشر فى حقول الأرز التسطير هى الدنيبة وأبو ركبة وهى العامل المحدد للأرز التسطير ولذلك يفضل مكافحتها مبكــرا  

خدمـة الأرض  

حرث الأرض حرثتين متعامدتين بين الأولى والثانية 3-4 أيام ثم التسوية الجيدة . ويمكن استخدام المونشر لتنعيم التربة بحيث لا تترك قلاقيل بالحقل وتفضل التسوية بالليزر لتلافى الأماكن المنخفضة ( حتى لايتراكم بها مياه الرى وتقل نسبة الإنبات ) وكذلك الأماكن المرتفعة (حيث تؤدى إلى عدم الإنبات الجيد للأرز وارتفاع نسبة ظهور الحشائش النجيلية مثل الدنيبة وأبو ركبة) وأيضا لتسهيل عمليتى الرى والصرف. مما يساعد على ارتفاع نسبة الإنبات مع خروج البادرات مبكرا 

الأصناف ومعدل التقاوى 

تفضل زراعة أصناف جيزة 177 وسخا 102 وسخا 103 بمعدل 50 كيلوجرام للفدان والمسافة بين السطور حوالى 15 سم أما الصنف جيزة 178 بمعدل 40 كيلو جرام للفدان ، سخا 101 ، سخا 104 بمعدل 50 كيلو جرام للفدان والمسافة بين السطور من 17-20 سم

الزراعـة 

يجب أن تكون الزراعة سطحية إلى حد ما (العمق فى حدود 1 سم) وذلك يساعد على تكشف بادرات الأرز بسرعة وبنسب عالية والهروب من التأثير الضار لمبيدات الحشائش ، كذلك زيادة تحملها لمنافسة الحشائش إن وجدت ثم تقسيم الأرض إلى قطع مساحة كل منها ربع إلى نصف فدان بالدتشر للتحكم فى عمليتى الرى والصرف

ريـة الزراعـة  

يفضل رى الحقل بعد الزراعة مباشرة وعند اكتمال رى كل قطعة يجب ترك المياه من 6-8 ساعات ثم تصرف المياه الزائدة. وإذا كان الصرف المغطى حديثا أو الأراضى تتشرب المياه بسرعة يجب ترك المياه من 10-12 ساعة ثم تصرف المياه الزائدة بعدها

مكافحة الحشائـش  

الدنيبة – أبو ركبة – الحشائش الصيفية عريضة الأوراق مثل الشبيط – عرف الديك – الرجلة وكذلك نباتات المحصول السابق مثل القمح والشعير وأيضا السعد بصفة مؤقتة ( احتراق الأوراق ثم يعاود النمو بعد 3 أسابيع ) يستعمل : مبيد النومينى 2 % بمعدل700- 800 سم3 للفدان فى 100-120 لتر ماء فى حالة موتور الرش الظهرى أو 150 لتر ماء فى حالة الموتور الأرضى رشا على الأرض الجافة بعد 22- 27 يوما من رية الزراعة. تضاف شيكارة يوريا للفدان على الأرض الجافة فى اليوم التالى للرش ثم الغمر مباشرة بحيث يستمر وجود الماء فى الحقل على الأقل لمدة 3-4 أيام

فى حالة عدوى الحقل بشدة بحشائش نجيل النمر بالإضافة للحشائش السابقة  

1- يرش مبيد نومينى 2% بمعدل 700-800 سم3 + 200سم3 من مبيد ويب سوبر للفدان بعد 22-27 يوما من رية الزراعة كما سبق. ثم تضاف اليوريا كما هو موضح فى المعاملة السابقة 

2- فى حالة العدوى الشديدة بالدنيبة وأبو ركبة أو فى حالة فرط القمح بالأرض وفى حالة خلو الأرض مبكرا يمكن حرث الأرض وتمهيدها للزراعة ثم ريها ويترك الحقل لمدة 10 –15 يوماً حتى تظهر الحشائش على سطح الأرض ثم ترش بالراوند أب أو المبيدات المماثلة بمعدل 1-1.5 لتر للفدان للقضاء على الحشائش ثم الزراعة بعد ذلك بـ 1-2 يوم بدون حرث الأرض ثم الرى.وتتم المعاملة بمبيد النومينى بمعدل 600 سم3 للفدان رشاً بعد 25 يوماً من الزراعة بنفس الطريقة السابقة للقضاء على باقى الحشائش النابتة بعد المعاملة الأولى

نظـام الري  

بعد ذلك يتم رى الحقل مرة كل 4- 5 أيام ( على حسب رطوبة الأرض ودرجة حرارة الجو) رية خفيفة وذلك حتى حوالى 30 - 35 يوما من رية الزراعة لأن ذلك يساعد على مكافحة الحشائش العريضة الأوراق وكذلك العجيرة وأيضا يساعد على النمو الجيد للأرز ثم يتم الغمر بعد ذلك بارتفاع بسيط يزداد مع زيادة إرتفاع النباتات  

التسـميد  

يضاف السماد الفوسفاتى بواقع 100 كجم سوبر فوسفات 15 % إلى الأرض البلاط وقبل الحرث . وتضاف المعدلات من السماد الآزوتى تبعا للصنف المنزرع (2 - 3 شكاير يوريا) ، وتتم إضافة ثلث الكمية قبل الغمر المستمر مباشرة والثلث الثانى بعد 21 يوما من الغمر أما الثلث الأخير فيضاف عند بداية تكوين السنبلة (حوالى 45 يوما من الدفعة الأولى) . ويضاف الزنك بواقع 10 كجم كبريتات زنك لكل فدان قبل الغمر المستمر أيضا. وفى حالة عدم توافر كبريتات الزنك أثناء الغمر المستمر يراعى رش النباتات مرتين متتاليتين بفاصل عشرة أيام خاصة فى حالة زراعة الصنف جيزة 177 حيث أنه يحتاج إلى الزنك أكثر من الأصناف الأخرى يتم الرش بمعدل 2 كجم كبريتات زنك للفدان تذاب فى 200 لتر ماء

ملحوظـة 
يجب عدم تجفيف الأرض بعد الغمر المستمر إلا أثناء إضافة السماد لأن تجفيف الأرز بعد هذه الفترة يؤدى إلى نقص كبير فى المحصول قد يصل إلى 50 % فى بعض الأحيان 

Printfriendly