حشره حافرة الانفاق Tuta absoluta



حفار اوراق الطماطم 
توتا ابسلوتا
 Tuta absoluta 
tomato leaf miner

 من رتبة حرشفية الاجنحة وعائلة جليكيدي هي افة مهمة ومدمرة للطماطم، تتغذى اليرقة على جميع اجزاء نبات الطماطم وتسبب دمار للمحصول،تسبب اليرقة نتيجة تغذيتها انفاقا وممرات في الاوراق والقمم النامية والبراعم وثمار الطماطم غير الناضجة والناضجة تستطيع التوتا ابسلوتا تقليل الانتاج لغاية 80-100% من الحاصل

العائل الاساسي للحشرة هونبات الطماطم ولكنها تهاجم البطاطا والباذنجان والفلفل واعشاب من العائلة الباذنجانية

 التوزيع الجغرافي حشرة التوتا ابسلوتا  هي افة على الطماطم في العديد من دول امريكا الجنوبية منذ عام 1970.اكتشف التوتا ابسلوتا حديثا في بضعة مواضع في اوربا ومنطقة حوض البحر المتوسط مسببة اضرار خطيرة لمستقبل انتاج الطماطم في مناطق المتوسط 


ان تسجيل التوتا لاول مرة عام 2006 على 
الطماطم في اسبانيا.في عام 2008 اكتشفت التوتا ابسلوتا في بعض المناطق من فرنسا،الجزائر،المغرب.في عام 2009 سجلت هذه الحشرة رسميا في فرنسا،ايطاليا،تونس ومالطا،. بسرعة جدا انتشرت هذه الحشرة خلال مناطق البحر المتوسط.

هذه الحشرة تتطوربسرعة في الظروف البيئية المناسبة والاكثر من هذا فان مكافحة هذه الحشرة تكون صعبة عندما تدخل في منطقة ما أطوار حياة الحشرة طول الحشرة الكاملة 5-7 ملم وعرض الجناح بين 8-10ملم قرون الاستشعار مخرازية خيطية . تضع الاناث 

البالغة حوالي 250 بيضة خلال فترة حياتها.




البيضة صغيرة اسطوانية الشكل

 لونها كريمي مبيض الى مصفر طولها0.35 يوضع البض غالبا على السطح السفلي للاوراق او الساق ويفقس بعد 4-6 ايام من وضع البيض. اليرقة لونها كريمي مع راس داكن. للحشرة اربعة اطوار يرقية تستغرق 10-15 يوما.العذراء لونها بني مدتها عشرة ايام يحث التعذر اما في التربة او في الانفاق او على سطح الورقة




تكتمل دورة الحياة ب 30-40 يوما وللحشرة قدرة تكاثرية عالية لاتدخل اليرقة في طور السبات طالما ان الغذاء متوفر لها.للحشرة 12 جيل بالسنة وطيرانها ليلي وتختبيء في النهار بين الاوراق. يمكن ان تشتي الحشرة بطور البيضة او العذراء او البالغة.الصفة التشخيصية المهمة للحشرة هو قرن الاستشعار المخرازي ولن الجسم المغطى بحراشف فضية رمادية مع البقع السوداء على الاجنحة الامامية. طبيعة الضرر ان تاثير ضرر التوتا ابسلوتا كبير جدا على زراعة الطماطم في البيوت المحمية والزراعات المكشوفة.تتغذى الحشرة وتتطور على جميع اجزاء النبات فوق سطح التربة.تتغذى اليرقات على الاوراق بحفرها انفاقا وممرات غير منتظمة بين بشرتي الورقة تتحول 

لاحقا الى بقع جافة .


 
تهاجم الثمار اثناء تكوينها وتحدث بها انفاقا تصاب ثانويا بمسببات مرضية تقود الى تعفن الثمرة. ان ضرر هذه الافة يستمر طوال موسم نمو الطماطم وينتقل الى التعليب والتصنيع .ان مقدار الضرر قد يصل الى 100% فقدان بالحاصل اذا لم تستعمل طرق المكافحة. ادارة حشرة التوتا ابسلوتا اكتسبت حشرة التوتا ابسلوتا مقاومة لفعل مبيدات الحشرات التي استعملت عليها سابقا وكذلك المبيدات الجهازية سجلت لها مقاومة في امريكا الجنوبية.ان الانفاق التي تسببها اليرقة تحميها من بعض المواد الكيمياوية . ان الاستعمال المفرط للمبيدات سبب اضافة لظهور المقاومة عند الحشرة قتل للاعداء الحيوية من المفترسات والطفيليات وتلويث البيئة مما ادى الى تقليص استعمالها والبحث عن بدائل تحمي المنتج وصحة المستهلك والبيئة. ان احد الحلول لمواجهة مشاكل المبيدات هو استعمال الفرمونات التي تعتبر الوسيلة الأمن والانظف للبيئة على المدى البعيد والقريب مراقبة ورصد التوتا ابسلوتا Qlure-TUA & Qlure-TUALD شركة روسيل اي بي ام منتج ومجهز للفرمونات الجاذبة وانظمة المراقبة المتكاملة لحشرة التوتا ابسلوتا. المصائد الفرمونية المعتمدة على Qlure-TUA تعطي تحذيرا للاصابة وتحدد الكثافات السكانية القليلة والمتوسطة لوجود الحشرة. في الكثافات السكانية العالية للحشرة فان المصيدة Qlure-TUAتقوم بمسك اعداد كبيرة من الحشرة بحيث يصعب عندها الحصول على جمع معلومات دقيقة عنها.ولهذا في مثل هذه الحالة فان الفرمون Qlure-TUALD صنع لهذا الغرض ليعطي قوة مسك اقل لتصبح من السهولة جمع معلومات دقيقة عن الحشرة. الصيد او المسك المكثف للتوتا ابسلوتا Qlure-TUA الكيولور توا بقدرته العالية على المسك يعتبر مثاليا للصيد المكثف لحشرة التوتا ابسلوتا خصوصا في الطماطم المحمية .انها تساعد لاختزال سكان الحشرة في البيوت البلاستيكية خصوصا اذا تم غلق الفتحات والنوافذ بشكل محكم. ان الصيد المكثف يمثل تقنية استعمال عدد كبير من المصايد في الحقول الخاصة بالمحصول المستهدف لغرض جمع اكبر عدد من الذكور في سكان الافة. ان هذه الطريقة مستعملة بالتعاضد مع طرق المكافحة الاخرى للوصول الى حد مقبول من الافة لا يكون ضارا والتقليل من المبيدات الكيمياوية.تقنية الصيد المكثف هي بديل واختيار جيد في الحقول المكشوفة ولكن مع كل هذا وفي الجانب العملي فان استعمال المصايد في البيوت المحمية يضمن نجاح اكبر الجاذب القاتل للتوتا ابسلوتا ان فلسفة تقنية الجاذب القاتل في المكافحة تتضمن مكافحة ذكور الحشرة باقل ما يمكن من كمية المبيدات الحشرية المستعملة والذي ينتج عنه تقليل احتمالية التزاوج ووضع البيضاو وضع بيض غير مخصب.اعتمادا على نوع الوسط المستعمل المستدام الذي يضمن اطلاق المواد الجاذبة لفترة طويلة وفي الغالب بين 6-8 اسابيع مع بقاء المبيد فعال لنفس المدة. ان تقنية الجذب والقتل هو استعمال لمرة واحدة يضمن السيطرة على الافة لفترة طويلة.يمكن خلط الفرمونات لحشرات اخرى على نفس الوسط للاستفادة من المبيد الموجود وتقليل اضافة اية مادة سامة اخرى. ان المواد الكيمائية المعتمدة للمكافحة هي من مصادر طبيعية لا تلوث البيئة ولا تؤثر على الاعداء الحيوية.ان هذه الطريقة التي هي بقيد التطوير على اوساط انتاجية مختلفة تعتبر جزا اساسيا من عناصر الادارة المتكاملة للحشرات المكافحة استخدام المصائد الفرمونية وهي نوعان نوع للمراقبة ونوع للمكافحة هناك مصائد تعتمد على الفرمون كجاذب للحشرة و هي مصممة بحيث تكون قوة الجذب غير شديدة و هي تستخدم للمراقبة و تحديد كثافة الحشرات هناك مصيدة من نوع اخر و تسمى مصيدة Mass Trap التي تستخدم للمكافحة و هي تعتمد على وجود مواد فرمونية ذات قوة جذب عالية جدا و هي تقوم بجذب الذكور و التخلص منها و هي طبعا تستخدم في الدفيئات و الحقل المفتوح ولكنها اكثر نجاحا في الصوب طبعا و بالاخص عند وجود الشبك الواقي و الباب المزدوج المحكم الاغلاق . و يستخدم عدد كافي من المصائد في اماكن مهمة تعتمد المصيدة طبعا على جذب بواسطة الفرمون والقتل باستخدام مبيد كيميائي وبالتالي ستقل عملية التزاوج و يقل عدد البيض القابل للفقس وتظل المواد فعالة لفترة 6 – 8 اسابيع وهي طريقة امنة تقلل الى حد كبير استخدام المبيدات و يمكن ايضا ادخال فرمونات جاذبة للحشرات الاخرى معها للاستغناء تقريبا عن المبيدات و اعطاء الفرصة لاستخدام المكافحة الحيوية المكافحة البيولوجية يمكن استخدام ما يلي Trichogramma pertiosum Trichogramma achaeae Macrolophus pygmaeus Nesidiocoris tenuis Nabis pseudoferus المكافحة باستخدام البكتيريا حيث يمكن استخدام بكتيريا Bacillus thuringiensis var. kurstaki وهي تعطي نتيجة احسن عند استخدامها متاخرا المكافحة بالمبيدات النباتية باستخدام مستخلص بذور النيم كمبيد جهازي او موضعي حيث اعطت معاملة التربة بالتجريع نتيجة وصلت الى 100 % كما يمكن استخدامه بالرش المباشر و يعطى نتيجة ممتازة المكافحة الكيميائية بناء على العديد من التجارب التى تمت فى مختلف المناطق التى تواجدت فيها هذه الحشره ونظرا لقدرتها على التكيف مع الظروف المختلفه ونظرا لحجم الضرر الذى تحدثه فاننا نوصى باستخدام برنامج مكافحه متكامل بحيث يتضمن مبيدات من مجموعات مختلفه لضمان عدم تطور جهاز المناعه للحشره والا يقل عدد الرشات عن 10 رشات فى الموسم بفاصل زمنى قصير 7-10 ايام وفيما يلى المبيدات التى اثبتت كفاءه عاليه فى المكافحه فوليام تارجو المبيد الجديد من سينجنتا. المبيد الأقوى المكون من مادتين فعالتين . يتميز بقدرة عالية على مكافحة طيف واسع من يرقات حشرات حرشفية الأجنحة والعناكب بولو يتميز بقدرة اختراقية وبخارية عالية، وبقدرة كبيرة لمكافحة الذبابة البيضاء والمن العناكب واليرقات يعمل على وقف إنتاج وإنتقال الطاقة ضمن الحشرة معدل الاستخدام: 50 – 80 سم 3/دونم، رشتان و بفاصل زمني 7 - 10 أيام معدل الاستخدام 100 - 150 سم 3/دونم، رشتان وبفاصل زمني أسبوع. تريجارد مبيد مانع انسلاخ مختص في مكافحة حافرات الانفاق على الخضار .يتميز بقدرة جهازية واختراقية عالية وكذلك بمرونة كبيرة حيث يمكن استخدامه رشاً على الأوراق أو عن طريق التربة بروكليم مبيد مختص في مكافحة يرقات حرشفية الاجنحة، له قدرة اختراقية عالية جدا ويضمن فترة حماية طويلة معدل الاستخدام عن طريق الرش الورقي: 30 غرام للدونم وبمحلول رش لا يتجاوز 50 لتر/دونم مع إعادة المعالجة للوقاية كل أسبوع أو عند ظهور أعراض جديدة معدل الاستخدم عن طريق التربة: 60 غرام للدونم. ملاحظة: يمكن استعمال تريجارد في التربة عن طريق نظام الري بالتنقيط عند نهاية دورة الري. معدل الاستخدام: 75 سم 3/دونم مع إعادة المعالجة للوقاية كل أسبوع أو عند ظهور أعراض جديدة.

Printfriendly